شح الأمطار يتربص بخطة الـ”5 مليون دونم” للزراعة الشتوية في العراق.. وبغداد تتحدث عن خطط بديلة

يس عراق: بغداد

أكدت وزارة الموارد المائية، اليوم الاثنين، وجود خطط بديلة لشح الأمطار الذي سوف لن يؤثر على الخطة الزراعية للموسم الشتوي الحالي.

وقال المتحدث باسم الوزارة علي راضي في تصريحات صحفية، ان “شح الأمطار في الموسم الشتوي الحالي هي متوقعة في كل موسم وبالتالي قد تكون هناك سنين رطبة وقد تكون هناك سنين جافة وأن الوزارة لديها مؤشرات ومحددات بالوضع المائي للغطاء الثلجي الذي هو مصدر المياه في الانهر الرئيسية”، مبينا ان “انحباس الأمطار وشحها فإنه سيتم تعويض النقص من خلال الخزين المائي وبالنتيجة ستقل هذه المعدلات بنسب معينة، إلا أنها محسوبة ضمن الخطط الموضوعة”.

 

واضاف راضي ان “شحة الأمطار سوف لن تؤثر على الخطة الزراعية للموسم الشتوي الحالي التي تم تحديدها بخمسة ملايين دونم لزراعة الحنطة والشعير وغيرها من المزروعات الشتوية الأخرى، بعد أن تم تخصيص مليونين و100 ألف دونم للمحاصيل الصيفية للموسم الماضي”.

 

وأشار راضي الى ان “تخصيص هذه المساحات الزراعية والتي جاءت بالتعاون مع وزارة الزراعة تأتي ضمن خطة واضحة ضمن برنامج توزيع المياه واطلاقها لما موجود لدينا من خزين مائي في السدود والخزانات، اضافة الى توقعات لهذه السنة من كميات الأمطار”، لافتا الى أن “شح الأمطار مأخوذة ضمن حساباتنا وسنؤمن المتطلبات الرئيسية للزراعة ومياه الشرب خلال السنة القادمة من دون تأثير يذكر”.

 

يذكر أن البلاد تشهد خلال موسم الشتاء الحالي شح في تساقط الامطار بعد ان شهدت خلال الموسمين الماضيين تساقط أمطار غزيرة أدت إلى امتلاء الخزانات والسدود بالمياه والذي انعكس ذلك على زيادة المساحات المزروعة.