شركة بريطانية تتجه للتحكيم الدولي ضد مؤسسة حكومية عراقية

خاص – يس عراق

 

ذكرت مصادر مطلعة في مركز لندن للتحكيم الدولي ان شركة بريطانية كبيرة مدرجة في بورصة لندن بدأت اجراءاتها باللجوء الى مركز لندن للتحكيم الدولي في المملكة المتحدة و المطالبة بالتعويض المادي ضد احدى الشركات الحكومية العراقية التابعة لوزارة النقل.

 

و اشارت المصادر الى ان قيمة المطالبات للشركة البريطانية باكثر من ٢٥٠ مليون دولار امريكي من خلال عقد اختلفت الشركتان البريطانية و العراقية على تنفيذه وهل كونه مُلزماً ام لا.

 

و اشارت نفس المصادر الى ان الفريق القانوني للشركة البريطانية الذي يتكون من ١٢ شخصا من قضاة سابقين و محامين مختصين بدأ فعلا بطلب اجراء التحكيم و يقوم الان بتقديم آلاف الوثائق المترجمة من العربية الى الانكليزية مستعيناً باحد اكبر مكاتب الاستشارات القانونية في لندن و تقدر تكاليف اجراءات التحكيم فقط حوالي ١١ مليون جنيه استرليني يتحمل ٧٥٪؜ منها الطرف الذي يخسر التحكيم.

وتشير المصادر ان الشركة البريطانية في بغداد اوشكت على جمع الادلة و الوثائق التي تثبت رسمياً رفض الشركة الحكومية تنفيذ العقد و هي الوثائق التي ستستخدمها بقوة في نزاعها القانوني كما تسعى الشركة الى بذل اقصى الجهود لدفع الشركة العراقية للايفاء بالتزاماتها القانونية استيفاءا لمبدأ حسن النية الذي ستدققه هيئة التحكيم ويعتبر اهم  فقرة ستدققها الهيئة لقبول طلب التحكيم من قبل الشركةًالبريطانية قبل البدء باجراءاته.

 

و يذكر ان اجراءات التحكيم الدولي و احكامه لا تسمح للطرفين بالاستئناف و التمييز التي تحكم النزاعات في محاكم القضاء المعتاد و قرارات مركز التحكيم غير خاضعة للطعن و تكون ملزمة و نهائية و تلتزم ١٦٦ دولة في جميع انحاء العالم بالتنفيذ الفوري لنتائج التحكيم على اراضيها و مصارفها الرسمية و الخاصة و ممتلكاتها و هي الدول الموقعة على اتفاقية نييورك التي اعتمدتها الامم المتحدة في العام ١٩٥٨ بخصوص التحكيم الدولي و نفاذ قراراته.

 

شاهد ايضا:

معلومات صادمة : الاجواء العراقية بدون غطاء تأمين منذ 1-1-2021 : بالوثيقة