أخت هيفاء وهبي تثير جدلًا واسعًا: جملة أثارت الغضب أكثر من “الصورة الفاضحة”!

يس عراق: متابعة

أثارت الفنانة الاستعراضية رولا يموت الاخت غير الشقيقة لهيفاء وهبي، جدلًا واسعًا جدًا عبر حسابها على موقع إنستغرام، بعد نشر صورة لها وهي “شبه عارية” مع جمل اثارت الغضب.

ولم تكن الصور العارية هي السبب في الجدل حيث أنه أمر معتاد لكل من يتابعها، ولكن في حقيقة الأمر كان السبب هو ما قالته في وصف نفسها في الصور.

 

ونشرت شقيقة هيفاء وهبي أكثر من صورة لها، ظهرت في الأولى وهي على وشك خلع البكيني الذي ترتديه، وفي صورة أخرى ظهرت وهي ترتدي لباس جلدي يغطي أجزاء قليلة من جسدها وتمسك بيدها “السوط” وعلقت: “اسجدوا لعشيقتكم..أنا أنثى أنا نار.. “.

 

 

وفي الحساب الخاص برولا يموت و الذي يتابعه أكثر من 600 ألف شخص على إنستغرام، انهالت التعليقات على ما قامت بنشره من صور وكلمات والتي كانت كلها عبارة عن إيحاءات جنسية واضحة للعلن، وأكد البعض أن من يقوم بوصف نفسه بهذه الطريقة الفاضحة ويقوم بنشر الرذيلة باستمرار ما هو إلّا شخص مريض ويسعى للشهرة بأسرع طريقة وهي الإغراء وكل ما يلحقه.

 

يشار إلى أن رولا يموت تصالحت مع الفنانة هيفاء وهبي وهي الأخت غير الشقيقة لها، وذلك في الفترة التي دخلت فيها هيفاء وهبي المستشفى وأثارت في وقتها قلق الجميع على حالتها الصحية، وجاءت هذه المصالحة بعد سنوات طويلة من القطيعة بينهما