صادرات نفط العراق في تموز ارتفعت 2%.. وانخفضت الايرادات 9% مقارنة بحزيران

يس عراق: بغداد

تكشفت التفاصيل النهائية لصادرات وايرادات شهر تموز جراء عمليات بيع النفط، حيث ارتفعت الصادرات مقارنة بحزيران بنسبة 2%، الا ان الايرادات انخفضت بنسبة 9%.

 

وقالت شركة تسويق النفط  سومو إنه بحسب الاحصائية النهائية الصادرة فإن  كمية الصادرات من النفط الخام لشهر تموز بلغت 102 مليونا و385 الف و49 برميلاً، بإيرادات بلغت 10 مليارات و368  مليونا و 352 الف دولار .

 

واضافت ان “مجموع الكميات المصدرة من النفط الخام لشهر تموز الماضي من الحقول النفطية في وسط وجنوب العراق بلغت 99 مليونا و965 الفاً و94 برميلاً، فيما كانت الكميات المصدرة من نفط كركوك عبر ميناء جيهان 2 مليونا و344 الفاً و536 برميلاً، في حين كانت الكميات المصدرة من مصفى بيجي الى الاردن 75  الفاً و419 برميل نفط”، مشيرة إلى أن “معدل سعر البرميل الواحد بلغ  101.268 دولاراً”.

 

وبينت ان “الكميات المصدرة تم تحميلها من قبل 35 شركة عالمية مختلفة الجنسيات، من موانئ البصرة وخور العمية والعوامات الاحادية على الخليج وميناء جيهان التركي”.

 

 

بالمقابل كان العراق قد صدر في حزيران الماضي 101.2 مليون برميل، وبايرادات بلغت اكثر من 11.3 مليار دولار، وبالرغم من ان الصادرات كانت اقل في حزيران الا ان الايرادات كانت اكبر، حيث تراجعت الايرادات في تموز بنحو 9% بسبب تراجع سعر البرميل الذي بلغ في حزيران 112 دولارا للبرميل، فيما انخفض في تموز الى 101 دولار للبرميل.

 

وبالرغم من ارتفاع الصادرات في تموز مقارنة بحزيران، الا ان الصادرات في تموز قد انخفضت الى كل من الهند والصين، حيث صدر العراق الى المصافي الحكومية الصينية خلال شهر تموز من العام الحالي ما يعادل (854 ألف برميل يوميا)، فيما كان العراق يصدر مليون برميل يوميًا الى الصين قبل دخول التنافس الروسي، ما جعل العراق يفقد قرابة 200 الف برميل يوميًا من صادراته الى الصين.

من جانب اخر،  خسر العراق قرابة 90 الف برميل يوميًا من صادراته للهند في تموز ايضا، وبحسب بيانات هندية، فأن مشترياتها من النفط العراقي انخفضت بنسبة 9.3% في تموز مقارنة بحزيران، اي انخفضت إلى أقل من مليون برميل في اليوم للمرة الأولى في 10 أشهر.