صحيفة تضع يدها على الجرح: العراق يواجه “الإفلاس” لهذا السبب

يس عراق: بغداد

قالت صحيفة عرب ويكلي إن القطاع العام في العراق يواجه شبح الإفلاس في وقت تمر أسواق النفط باضطراب شديد مما يعرض اقتصاد البلد الذي يعتمد على الدخل النفطي الريعي للخطر.

وأضافت الصحيفة في تقرير لها أن العراق اعتمد منذ عام 2003 على عائدات النفط لإدارة شؤون الدولة بينما لم تنظر الحكومات المتعاقبة لتنويع مصادر الدخل, وعلى العكس تنامت حركة التوظيف في القطاع العام إلى أبعاد مبالغ فيها حتى بات ملايين العراقيين موظفين في القطاع العام بينما انهار القطاع الخاص.

وأشارت إلى أن تقديرات غير رسمية تشير إلى أن نحو 8 ملايين مواطن، من مدنيين وعسكريين ومتقاعدين وعاطلين عن العمل، يتقاضون رواتب من الدولة تتراوح بين من 400 دولار إلى 3000 دولار شهريًا.

ولفتت عرب ويكلي إلى أن العراق يعاني في الوقت الراهن من إيجاد مصادر تمويل الموازنة لدفع رواتب ملايين الموظفين الذين يتقاضون رواتب شهرية ثابتة مما ينذر بحدوث أزمة مالية عاصفة، مضيفة أن حكومة الكاظمي اتجهت حاليا للاقتراض الداخلي وسحب جزء من الاحتياطيات الفيدرالية في البنك المركزي وسط خلافات طاحنة بين الكتل السياسية داخل البرلمان.