صفحة مقربة من الصدر تهدد “كاتباً” بحملة مضادة لسبب يتعلق بسؤاله عن إدارتها وتوعد بإجراءات قانونية

هددت صفحة صالح محمد العراقي القريبة من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اليوم الاثنين، الكاتب هاشم العقابي بما وصفتها بالحملة المضادة، والاجراءات القانونية بسبب سؤاله عن هوية مدير الصفحة على مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشرت صفحة صالح العراقي رداً على اسئله طرحها العقابي: ان كل ما قاله لا يمت الى الحقيقة بصلة على الاطلاق… لذا لن ارد عليه.. لكن لو اراد مني الاستفسار والاستفهام عن بعض ما يصعب عليه فهمه من القرارات والمواقف.. فانا جاهز في اي وقت
وارجوا منه عدم كيل التهم جزافا… فهذا ما يعاقب عليه الشرع والقانون والمجتمع والضمير والانسانية والباطن والاخلاق
فقد اتهمتنا بما يلي:
1- قتل المناوئين
2- سوء ادارة الصفحة
3- الوثبة
4- ركوب الموج
5- اتهمت فرد من ال الصدر لا دخل له باي شيء سوى الوضع الانساني
6- التمثيل والسيناريوهات السياسية
فاما ان تجلب دليل.. واما ان نتواصل.. واما فلتتحمل الحملة المضادة.. او تتحمل التبعات القانونية والاجتماعية.

وكان الكاتب والإعلامي هاشم العقابي قد دعا في تسجيل مصور له زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الى التعلم من الثوار في ساحات الاحتجاج ووجه كلاماً للصدر عن صفحة صالح العراقي على مواقع التواصل الاجتماعي.