طالبة سادس اعدادي من ذي قار تتعرض الى كارثة كبيرة وللسنة الثانية على التوالي.. تعرف على التفاصيل

ذي قار: يس عراق

شكا والد احد الطالبات في السادس الاعدادي الفرع الاحيائي، من محافظة ذي قار، من حصول ابنته على نتيجة صفر في امتحانات البكالوريا وللسنة الثانية على التوالي.

وقال والد الطالبة في مناشدة وصلت الى “يس عراق”، “انا والد الطالبة ( ام البنين يوسف عبد الواحد ) إحدى طالبات السادس الإحيائي في (ثانوية الوفاء للبنات ) في قضاء الفجر / محافظة ذي قار ، ابنتي تعرّضت لظلم فاحش لم يتعرّض له اي طالب في عموم العراق منذ تأسيس الدولة العراقية حتى اليوم، ابنتي وبشهادة جميع المدرسين من المتفوّفقات جدًا وأقل سعي لديها هو (٤٩ من ٥٠ )”.

اوأضاف، “لعام الماضي ونحن ننتظر ان تحصل على معدّل يؤهلها الدخول الى كليّة الطب جاءت النتيجة صادمة وهي ان جميع الدروس ( صفر . صفر .صفر .صفر .صفر.صفر )”.

وتابع، “لم اترك بابًا في وزارة التربية لم أطرقه ولكن لا احد يسمعني او يسمع بكاء ابنتي، ولم احصل على جهة تدقّق في دفاتر ابنتي بشكل علمي ، حيث اخبروني ان جميع الدفاتر خالية من الإجابات !!!!”.

واكد، “دخلت ام البنين في حالة نفسية صعبة جدًا ، وبعد مراجعات طبيّة ، أقنعناها بأن تعيد السنة الدراسية، بعد ان تستعيد وضعها النفسي”.

واوضح، “الفاجعة هي ان تكرّرت نفس المصيبة هذا العام ، حيث جاءت كل الدرجات صفر ايضا على الرغم من أنّي تكلّمت مع مدير القاعة الامتحانية ان يتأكّد من وجود الإجابات قبل مغادرة ابنتي القاعة ، وهذا ماحصل فعلًا حيث كانت ابنتي تصرّ على مدير القاعة والمشرفين ان يشاهدوا أجوبتها عند تسليم الدفتر ، وهذا الاجراء حصل في جميع الامتحانات” مبينا “الان ابنتي تعاني من انهيار عصبي حاد ، وانا في وضع صحي متدهور ، والبيت كله يعيش صدمة لامثيل لها”.

وطالب والد الطالبة، رئيس الوزراء ووزير التربية ولجنة التربية في مجلس النواب ، ومدير تربية ذي قار ، ونوّاب ذي قار ، ووسائل الاعلام ومنصّات التواصل الاجتماعي ان يوصلوه الى وزير التربية او مَن ينصف ام البنين ، اقسم عليكم بمصاب ام البنين ونحن مقبلون على شهر محرم الحرام”.