طريقة صادمة و”غير متوقعة” لتزوير النقود العراقية تنتشر في الأسواق.. ماقصة “التطعيم”؟

 يس عراق: بغداد

تنشط حركة تزوير وترويج العملات المزورة منذ فترة ولاسيما على صعيد الاموال من فئة 25 الف دينار، فيما تعلن القوات الامنية بين الحين والاخر عن القبض على اشخاص بحوزتهم الملايين من الدنانير والدولارات المزورة.

 

ونشرت احدى الصفحات المهتمة بالعملة والتي تعود لأحد اصحاب الصيرفات في بغداد، حادثة استثنائية لتزوير العملة، حيث نشر صورة لعملة من فئة 25 الف دينار، مكونة من جزئين مزور واصلي، مايتيح تقليل فرصة رصد المزور.

وبهذه الطريقة يستطيع الشخص الذي لديه مبلغ معين من الاوراق المزورة، من دمجه مع اوراق اصولية، مايعني مضاعفة المبلغ.

 

وتسببت هذه الطريقة المستحدثة لتمشية وتصريف العملات المزورة، بصدمة كبيرة في الاوساط الشعبية، فيما رصدت “يس عراق” مجموعة تعليقات فيما اكد بعض المعلقين من اصحاب الصيرفات مصادفتهم حالات مشابهة، ومايزيد خطورة الامر ان مكائن عد النقود بعضها لم تتمكن من معرفة وعزل المزورة بالفعل.