طوارىء كورونا: الصحة تلوح “بعودة الحظر الشامل” لكل العراق بلا استثناءات،،وإعلان الاغلاق التام في محافظتين

متابعة يس عراق:

قالت وزارة الصحة والبيئة العراقية، اليوم الاربعاء، أنها رفعت توصيات إلى اللجنة العليا للصحة والسلامة بشأن مستجدات فيروس كورونا بعد تسجيل أعلى نسبة اصابات بالوباء، فيما أعلنت محافظتي النجف والديوانية اغلاق الحدود الادارية والاستعداد لحظر تجوال وقائي شامل.

وقال المتحدث باسم الوزارة سيف البدر في تصريحات لوكالة الانباء الرسمية، وتابعتها “يس عراق”، ان “الوزارة ترصد كل المستجدات وسترفع التوصيات المعتمدة على الملاحظات الفنية العلمية الى اللجنة العليا للصحة والسلامة لاتخاذ القرار”، مضيفاً ان “ارتفاع حالات الإصابة في بغداد وبعض المحافظات جاء نتيجة عدم التزام المواطنين بالحظر الصحي”.

وأوضح البدر ان “إمكانية إعادة الحظر الشامل للتجول أو العزل المناطقي بعد تزايد حالات الاصابة، إذ لا يمكن الاعتماد على النتائج المتذبذبة في بعض المحافظات، ومن الممكن ان يصاب المريض لمدة أسبوعين من دون ان تظهر عليه اعراض”.

واشار الى انه “من المبكر اتخاذ قرار برفع الحظر واستئناف الدوام في المحافظات التي تسجل تراجعاً في اعداد الإصابات بفيروس كورونا “.

اقرأ ايضاً.. انفجار كورونا في العراق،،تسجيل أعلى نسبة اصابات منذ “المريض صفر” في النجف!

 

بدوره، اعلن محافظ الديوانية زهير علي الشعلان، فرض حظر شامل على التجوال في عموم المحافظة، بسبب ارتفاع حالات الاصابة بفيروس كورونا .

وقال الشعلان في بيان له، إنه “سيتم فرض الحظر الشامل على الديوانية وغلق مداخل ومخارج المحافظة”، مؤكدا أن “هذا القرار يشمل الآليات والدراجات والمشاة وستتخذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين”.

واضاف أن هذا القرار جاء “لارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا في عدد من المحافظات والتزاما بقرارات خلية الأزمة المركزية”.

وفي النجف، أمر محافظها لؤي الياسري بغلق المنافذ الخارجية، واتخاذ الاجراءات القانونية في تنفيذ القرار حفاظا على خلو المحافظة من فايروس كورونا.

وقال الياسري، “أعتذر لكل الموالين في العراق وخارج العراق لعدم السماح لهم هذا العام لاحياء ذكرى شهادة أمير المؤمنين عليه السلام في النجف والكوفة”، مبينا أن اتخاذ هذا القرار كان على مضض لكن الظروف هي التي حكمت وسلامة مواطنينا هو واجبنا امام الله سبحانه وتعالى وامام المؤسسات الحكومية والمجتمع”.

وبينّ الياسري، أن “الحالات المرخصة فقط الجنائز وسيارة واحدة مع الجنازة والتحويل الطبي بكتاب رسمي للنجف، عدا ذلك، اي شخص لن يدخل للنجف”.