عارضة ازياء كويتية تستغل خطأ وتسحب 40 ألف دينار من حسابها البنكي رغم تجميده

متابعة يس عراق:

استغلت “فاشنيستا” كويتية مدرج اسمها على قوائم المتهمين بقضية غسيل أموال، وجود خطأ بتعميم رقمها المدني، لسحب مبلغ مالي كبير نقدا، بالرغم من تجميد حسابها بقرار من النيابة العامة.

وسحبت الفاشنيستا الشهيرة فوز الفهد، مبلغ أربعين ألف دينار (نحو 142 ألف دولار)، لوجود خطأ برقمها المدني الذي عممته الجهات الأمنية على البنوك بالرغم من صحة اسمها الذي تم تعميمه.

 

وفور اكتشاف الإجراء الذي قامت به الفاشنيستا تدخلت الجهات الأمنية وطالبتها بإعادة المبلغ تحت طائلة الجزاء القانوني واتخاذ إجراء قانوني ضدها، الأمر الذي دفعها لإعادته في اليوم التالي مباشرة.

وكشف مصدر أمني لصحيفة “القبس” الكويتية، أن الفهد ضمن المشاهير الـ 10 الصادر بحقهم قرار من النائب العام بتجميد حساباتهم البنكية ومنعهم من السفر، للاشتباه بتورطها في قضايا غسل أموال، تمكنت من سحب 40 ألف دينار كويتي نقدا من أحد البنوك.

 

وذكر المصدر أنها استغلت ثغرة لأن الجهات الأمنية عممت رقمها المدني بالخطأ على البنوك بالرغم من صحة اسمها الصادر ضده تجميد الحساب.

وبين المصدر أن الخطأ ليس من البنك، وإنما بسبب خطأ في تعميم رقمها المدني على البنوك.

وكانت تقارير إعلامية كويتية كانت قد كشفت عن قائمة تضم 10 أسماء من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي، ضمت فوز الفهد وآخرين، متهمين بغسيل الأموال، وهو ما أحدث جدلا واسعا في المجتمع، وسط مطالبات وتحقيقات من أجل محاسبتهم.