عبد المهدي والحلبوسي يترأسان اجتماعا مشتركا لمناقشة “الانفاق الحكومي والنفط وكورونا”

متابعة يس عراق:

أعلن مكتب رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي، اليوم الخميس، ان الاخير عقد اجتماعاً مشتركاً مع رئيس البرلمان محمد الحلبوسي برفقة عدد من الوزراء لمناقشة عدد من القضايا بينها الانفاق الحكومي واسعار النفط، وجائحة كورونا.

وقال بيان أطلعت عليه “يس عراق”، “عُقد في القصر الحكومي، صباح اليوم، اجتماع مشترك برئاسة رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي ورئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، لمناقشة الوضع المالي والاقتصادي والإنفاق الحكومي في ظل انخفاض أسعار النفط العالمية وتراجع الطلب عليه وجائحة كورونا واستحقاقات الموازنة المالية، لبحث الاجراءات والحلول المقترحة لمواجهة أزمة كورونا”.

وحضر الاجتماع الذي دعا اليه رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبد المهدي، رئيس مجلس النواب السيد محمد الحلبوسي والنائب الأول السيد حسن الكعبي والسادة نائبا رئيس مجلس الوزراء وزيرا النفط والمالية ووزير التخطيط ورؤساء اللجان المالية والاقتصادية والطاقة في مجلس النواب ومحافظ البنك المركزي وعدد من وكلاء الوزراء والمستشارين .

واضاف البيان ان عبد المهدي والحلبوسي “عرضا رؤيتهما للواقع الاقتصادي والاجتماعي والحلول اللازمة، وفي مقدمتها ضرورة تعظيم موارد الدولة وتقليل الاعتماد على النفط وحماية الطبقات الاجتماعية الأضعف وتحقيق الأمن المجتمعي والغذائي والدوائي”، مشددين على ضرورة “التعاون بين السلطتين التنفيذية والتشريعية واستمرار الاجتماعات والتشاور بين اللجان المختصة للتوصل الى أفضل الحلول والاجراءات، بما يلبي احتياجات المواطنين ويحقق العدالة الاجتماعيةو المصلحة العليا للبلاد”.

وتابع بالقول، “جرى الاستماع الى شرح مفصل قدمه وزير النفط عن موقف العراق من انخفاض أسعار النفط وتحديد حصص جميع الدول المنتجة خلال اجتماع منظمة اوبك الأخير، فيما عرض وزير المالية الوضع المالي والايرادات والنفقات ومتطلبات الموازنة المالية، كما قدم وزير التخطيط ورؤساء اللجان النيابية عددا من المقترحات والمعالجات الاقتصادية “.