عبد المهدي يضيع انجازه الوحيد.. الصبات الكونكريتية تعود الى بغداد مع قطع عدد من الطرق: شاهد الصور

بغداد: يس عراق

اغلقت القوات الامنية عدداً من الطرق في جانب الكرخ من بغداد، بالصبات الكونكريتية وذلك بالتزامن مع التظاهرات الحاشدة التي تشهدها بغداد.

انجازات الحكومة تذهب مع الريح!

وفور وصوله الى رئاسة الحكومة، قاد عبد المهدي حملة لرفع الصبات الكونكريتية عن بغداد.

ويقدَّر عدد الحواجز الإسمنتية التي أزيلت منذ تولّي عبد المهدي منصبه السلطة، في أكتوبر/ تشرين الأول 2018، بأكثر من 10 آلاف، في حين يشير مسؤولون ان ثمة 10 آلاف حاجز تقريباً تستلزم الإزالة، والخطّة تقضي برفعها من بغداد ونقلها إلى الحدود مع سورية، حيث مكانها الطبيعي”.

ولكن مع حلول موعد التظاهرات عادت الصبات الكونكريتية الى بغداد مع قطع عدد من الطرق، حيث قامت القوات الامنية بغلق مداخل الحارثية في جانب الكرخ من مدخل الزيتون بالقرب من الزوراء ومدخل الكندي قرب مول بغداد، بالصبات الكونكريتية.

كما تم ايضاً غلق مدخل ساحة النسور وشارع المطار في جانب الكرخ، سيما مع قرب تلك المناطق جغرافياً من المنطقة الخضراء حيث المقرات الحكومية.

هذا وشهدت تظاهرات العاصمة بغداد في ساحة التحرير سقوط اول متظاهر متأثراً بجروحه جراء اطلاق الغاز المسيل للدموع.

ورصدت “يس عراق” اصابة 13 شخصاً اخرين، تم نقل 8 منهم الى مستشفى الجملة العصبية في بغداد.