عراقيون يواجهون خطر “كورونا” في الصين وحقوق الانسان تناشد الحكومة العراقية!

يس عراق: بغداد

ناشدت لجنة حقوق الانسان النيابية، اليوم الاحد، الحكومة العراقية باتخاذ التدابير اللازمة لإعادة عراقيين محتجزين منذ أسبوعين في منازلهم بالصين بسبب ’’كورونا’’.

وذكرت اللجنة في بيان تلقته “يس عراق”، أنها “تناشد الحكومة العراقية باتخاذ التدابير اللازمة لإعادة طلبة الدراسات العليا في مدينة ووهان الصينية مصدر فايروس كورونا، بعد مناشدتهم التي وردت بخصوص إجلائهم مع عوائلهم وإنقاذهم والنظر بعين الإنسانية في مصيرهم، كونهم محتجزين في منازلهم لأكثر من أسبوعين”.

وطالبت اللجنة “السلطات والجهات المعنية بإغاثة الطلبة وعوائلهم باتخاذ الإجراءات اللازمة، لتأمين عودتهم مع الأخذ بنظر الاعتبار توفير الدعم اللوجستي في توفير الحماية الصحية التامة، واجراءات الفحوصات اللازمة لهم ولعوائلهم”.

ويستمر فيروس “كورونا” الجديد في الانتشار متخطيا الحواجز والعقبات التي اتخذت لمنع تسلله، في وقت أعلنت السلطات الصينية أنه أصاب 9692 شخصا، وتسبب بوفاة أكثر من 213 منهم حتى الآن.

ونشرت وكالة الصحافة الفرنسية، الجمعة، احصائية لدول آسيا والمحيط الهادئ التي أصابها فيروس كورونا المستجد، وهي كالتالي.

وقال وزير الخارجية العراقية، محمد علي الحكيم، الأسبوع الماضي، إنه أرسلت طائرة عراقية إلى مدينة ووهان الصينية لإجلاء العراقيين المحاصرين هناك وهو ما نفاه الطلبة وقالوا لم تصلنا أي طائرة.