عراقي يحرق نفسه أمام مبنى مؤتمر الامن لحلف الناتو في ميونخ

يس عراق: بغداد

أقدم مواطن عراقي مقيم في المانيا، على لاحراق نفسه أمام مبنى مؤتمر الامن لحلف الناتو الذي انعقد في ميونخ منذ أيام، في خطوة للفت نظر الامم إلى مايحدث في العراق.

ونقل الاعلامي ميناس السهيل عن الصحافة الالمانية، إن “‫عراقيا أقدم على حرق نفسه بالبنزين في المانيا وسط الشارع أمام مبنى مؤتمر الأمن لحلف الناتو الجاري في مدينة ميونخ حاليا احتجاجا على الأحزاب الحاكمة في العراق”.

وأكد انه “تحت العلاج الطبي الان بعد ان قامت الشرطة الألمانية بمساعدته و نقله للمستشفى”.

وخلال مؤتمر ميونخ، أكد الجنرال الأمريكي تود والترز، قائد قوات الناتو في أوروبا، أن بعثة الحلف للتدريب في العراق ستستأنف عملها في غضون الأيام أو الأسابيع القليلة القادمة، مبينا إن “حلف شمال الأطلسي يعمل على استئناف عمل بعثته التي تضم 500 عسكري، بعد تلقيه ضمانات أمنية من حكومة بغداد”.

 

وأضاف الجنرال، أن “الناتو تلقى في الساعات الـ36 الأخيرة رسالة ردًا بهذا الشأن من السلطات العراقية، مشيرًا إلى أن الحلف يسعى إلى استئناف عمل البعثة في أقرب وقت ممكن، لكن ضمان أمن العسكريين يعد أمرًا ذا أهمية قصوى”.