عراق اليوم ليس كقبله.. نائب يعلن انسحابه من تيار الحكمة ويوجه رسالة إلى الحكيم

يس عراق: بغداد
اعلن النائب صلاح العرباوي، انسحابه من تيار الحكمة، في رسالة أكد من خلالها إن “عراق اليوم ليس كما قبله”، فيما وجه رسالة إلى زعيم التيار عمار الحكيم.
وقال العرباوي في بيان تلقت “يس عراق” نسخة منه، إنه “يعيش وطننا الحبيب أزمات مركبة سياسية وإقتصادية وإجتماعية وصحية وغيرها، والثابت في هذه الأزمات انها تتوالد من بعضها لتوفر البيئة الحاضنة لها المتمثلة بانعدام ثقافة المواجهة وشيوع ظاهرة الترحيل والتفرج على تعاظم الأزمة دون ادنى إرادة لحلها”.
واضاف ان “العراق اليوم يختلف عن ما قبل وصدقت المرجعية الدينية العليا عندما قالت ان عراق ما قبل الأول من تشرين الاول يختلف عن عراق ما بعده عطفا على الحالة التي عكستها التظاهرات الشعبية الحقة المطالبة بالإصلاح ومكافحة الفساد وما عاد ممكنا لمعادلات ٢٠٠٣ ان تكون ماضية وفاعلة في عراق ٢٠٢٠”.
وبين ان “المتغيرات كثيرة وخطيرة وواهم من يعتقد انها نتاج مرحلة وستنتهي انما هي مؤشر على نوع جديد من حركة المجتمع تتطلب وعيا سياسيا قادرا على تفكيكها واستيعابها واعادة تركيبها وفق مصلحة العراق ومصلحة الاجيال القادمة.”
واشار الى انه “وفقا لكل المعطيات وبعد قراءة للأحداث ومآلاتها، وحتى نصل لمرحلة نكون فيها فعالين أكثر بما يتعلق بحياة المواطن وخلق بيئة سياسية شبابية، قررت الانسحاب من تيار الحكمة الوطني والانضمام الى المساحة الاوسع من الحزبية والجهوية والإلتقاء مع الجميع في إطار الوطن والهوية العراقية العابرة للعناوين الخاصة .”
وتابع: “ولا يسعني هنا الا ان أتقدم إلى سماحة السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني بالشكر والتقدير والامتنان على كل الجهود التي بذلت في دعمي عندما تصديت لعناوين مختلفة داخل تيار الحكمة واتمنى لسماحته المزيد من التقدم في حمل راية الوطن حيثما يريد اهله، كما اشكر كل اخوتي وزملائي في تيار الحكمة الوطني والتمس منهم العذر والله ولي التوفيق”.