“عصائب أهل الحق” تنفي مسؤوليتها عن مقتل متظاهري الناصرية.. والعبودي يتهم “ملثمين” بمهاجمة مقر الحركة

يس عراق-ذي قار

نفت حركة “عصائب أهل الحق” مسؤوليتها عن مقتل متظاهرين هاجموا مقرها في الناصرية بذي قار اليوم، مؤكدة أن الهجوم شنه مسلحون “ملثمون”.

وقال النائب عن الحركة نعيم العبودي إن الهجوم وقع بأسلحة خفيفة وبيضاء على مقر الحركة في الناصرية، مما أدى إلى مقتل عنصر في الحركة يدعى لطيف سالم، وإصابة عدد آخرين.

وأشار العبودي إلى أن الحركة سعت إلى “وأد الفتنة” عن طريق إخراج منتسبي الحركة من المقر، ومطالبة الجهات الرسمية بمتابعة الجناة، الذين بادروا بإطلاق الرصاص الحي على مقر الحركة، بحسب تعبيره.

وطالب العبودي أهالي الناصرية بـ”توخي الحذر” من “المندسين”، الذين يريدون تشويه هذا الحراك المطلبي وحرفه عن مساره، على حد قوله.