عقوبة “شديدة” تنتظر الوافدين من إيران اذا أخفوا حقيقة “سفرهم”

يس عراق: بغداد

يواجه العراقيون الوافدون من إيران، عقوبة بالسجن قد تصل إلى 5 سنوات في حال اخفائه معلومات عن سفره، بحسب دعوة من محافظ كربلاء نصيف الخطابي.

وهدد محافظ كربلاء نصيف الخطابي، في تصريح صحفي رصدته “يس عراق”، العائدين من ايران بالمقاضاة في حال أخفى حقيقة انه كان مسافرًا قبل فترة، وذلك على خلفية وفاة امرأة بعد إصابتها بفيروس كورونا في المحافظة عقب رقودها في المستشفى لايام دون الكشف عن تواجدها في ايران قبل 20 يوما.

وقال الخطابي أن “أي مواطن يخفي المعلومات عن سفره سيحال على القضاء، لأن ذلك يعد خطراً على سلامته وسلامة عائلته والمجتمع”، لافتاً إلى أن  “مدة الحكم قد تصل الى 5 سنوات”.

وأشار محافظ كربلاء إلى، أن “جميع العوائل القادمة من السفر سيتم استضافتها لمدة 14 يوماً في فنادق تم تخصيصها من قبل الحكومة المحلية في المحافظة”.