على خلفية التظاهرات الاحتجاجية.. ثلاثة نواب يعلنون استقالتهم من البرلمان ويطالبون بانتخابات مبكرة

يس عراق-بغداد

أعلن النائبان عن الحزب الشيوعي في البرلمان العراقي رائد فهمي وهيفاء الأمين استقالتيهما من عضويتيهما في مجلس النواب، ووقوفهما إلى جانب الحركة الاحتجاجية التي يشهدها العراق.

وقال النائبان في بيان مشترك لهما أن موقفهما يأتي انسجاما مع موقف الحزب الشيوعي، واستنكاراً للقمع الدموي، للحراك الشعبي وتأشيراً لعجز الحكومة والبرلمان عن الإقدام على وقف التردي الحاصل، بحسب البيان.

وطالب البيان باستقالة الحكومة الحالية، وتشكيل حكومة جديدة من كفاءات نزيهة ووطنية بعيدة عن المحاصصة ومنظومة الفساد، تهيىء لإجراء انتخابات مبكرة بعد تغيير المنظومة الانتخابية وتشريع قانون انتخابات عادل، وتشكيل مفوضية جديدة بعيدة عن المحاصصة.

في الأثناء؛ قدم النائب عن ائنلاف النصر طه الدفاعي استقالته كذلك، على خلفية التظاهرات الأخيرة وطريقة تعاطي الحكومة معها.

 

يأتي ذلك؛ بعد يوم على إعلان النائب عن البصرة مزاحم التميمي استقالته من عضويته في مجلس النواب، على خلفية التظاهرات الأخيرة التي تشهدها عدة مدن في البلاد.