على طريقة “طبيب الغلابة” الراحل.. “طبيب الفقراء” في العراق: 1500 دينار لـ”حشوة السن” ! (فيديو)

يس عراق: بغداد

على طريقة “طبيب الغلابة” المصري، يعالج طبيب عراقي أسنان زبائنه بأسعار زهيدة وبفارق كبير عن المتعارف عليه.

تقع عيادة الدكتور مكي موسى الإبراهيمي “اختصاص طب أسنان” في محافظة بابل.

يتاقضى “طبيب الفقراء” كما أطلق عليه مصور الفيديو ومن معه، أجوراً لما يسمى بـ “حشوة السن” بقيمة 1500 دينار على الحشوة الوقتية (قرابة الدولار الواحد) و3000 دينار للحشوة الدائمية للسن الواحد (أكثر من دولارين بقليل).

انتقد الإبراهيمي الأسعار الباهظة التي يأخذها أطباء من مرضاهم، وأشار إلى أن طبيباً في محافظته يتاقضى 350 ألف دينار (نحو 300 دولار) لحشوة السن الواحد.

لاقى الدكتور الإبراهيمي إشادات واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي حيث كتب المعلقون عبارات الثناء والدعاء والشكر له.

وكان الطبيب محمد مشالي اشتهر في مصر خلال الآونة الأخيرة بـ”طبيب الغلابة” أي الفقراء باللهجة المصرية، حيث عرف عن مشالي تقاضيه أجوراً زهيدة مقابل علاج زبائنه.

وكتبت عنه صحف ومواقع إخبارية وتلفزيونية أنه يرفض أن يتقاضى أي أجر في حالات كثيرة بل يدفع من جيبه الخاص للمرضى لشراء الدوار.

لاقى مشالي إشادات واسعة قبل أن يتوفى عن عمر يناهز 76 عاماً قبل أسبوعين (28 تموز) واحتفى به كثيرون على مواقع التواصل الاجتماعي من مختلف البلدان، ونعاه شيخ الأزهر ونقابة الأطباء المصريين.