على وقع أزمة التدخل التركي في سوريا.. أجتماع أمني موسع في الأنبار بحضور رئيس أركان الجيش

بغداد: يس عراق

وصل رئيس أركان الجيش، أول ركن عثمان الغانمي، إلى محافظة الأنبار برفقة الفريق الركن رشيد يار الله وعقد اجتماع معمق في ديوان محافظة الأنبار بحضور قائد عمليات الانبار اللواء ناصر الغنام ومحافظ الانبار علي فرحان للتباحث في تداعيات العمليات العسكرية التركية في مناطق شرق الفرات السورية.

إلى ذلك، قال أمين عام حركة عصائب أهل الحق، قيس الخزعلي في تغريدة له، “ما يحدث على الحدود العراقية مع سوريا نتيجة عمليات الجيش التركي الذي تشارك فيها رسميا (المجاميع المسلحة) هو تهديد كبير ومباشر للأمن القومي العراقي، مبينا أن، “على الدولة والأجهزة المعنية متابعة ما يجري والقيام بالخطوات المطلوبة بأسرع وقت”.

ودفع اشتداد المعارك في مناطق شرقي الفرات المحاذية للحدود العراقية من جهة الأنبار، بعد يوم من بدء العملية العسكرية التركية، إلى موجة نزوح كبيرة للسكان العرب والأكراد من القرى والبلدات الحدودية، كما بدأت معظم العائلات ادخار المواد الغذائية والتموينية خوفا من استمرار المعارك مدة طويلة.