عواصف ترابية بانتظار هطول الامطار جنوب العراق.. ومتنبئ جوي يوضح مفاجئات درجات الحرارة “اللاهبة” !

يس عراق – بغداد

كشف المتنبئ الجوي كرار الغزالي، اليوم الاحد، عن مفاجئات جوية حصلت وستحصل غيرها في طقس المناطق الجنوبية في العراق.

ونشر الغزالي على مدونته الخاصة، صور الاقمار الاصطناعية التي تبين البرق في بادية محافظة النجف مما سبب العواصف الترابية التي تشهدها المحافظة الليلة 26 تموز 2020.

وكان المتنبئ الجوي قد قال في وقت سابق من اليوم، ان اغلب موديلات الطقس تشير لوجود هطولات مطرية في الجنوب الغربي للبلاد مساء اليوم.

وعلى صعيد متصل قال المتنبئ الجوي صادق عطية، في أجابة على مدونته في مواقع التواصل الاجتماعي عن التساؤلات عن موجة الحر اللاهبة والرطوبة، ان موجة الحر اللاهبة تؤثر في عموم مدن البلاد حتى نهاية الأسبوع الحالي تقريبا.

وأضاف: ان انتهاء موجة الحر اللاهبة لايعني انتهاء الحرارة الصيفية، مشيرا الى ان الرطوبة المرهقة في مدن الجنوب والبصرة تحديدا تخف شدتها قليلا يوم الاثنين ،، وتعود الرطوبة يوم الثلاثاء لتستمر يومين، ثم تخف يوم الخميس مع تحول الرياح (مؤقتا) الى شمالية غربية، فيما اكد عطية، انه سوف تزداد شدة الموجة الحارة وتبلغ ذروتها للايام الاثنين والثلاثاء والاربعاء بحيث تسجل العاصمة بغداد ومدن الوسط والفرات الاوسط تسجل مابين (51-53)°م.

وحول مدن الجنوب ومنها البصرة قال عطية، انها ستسجل خلالها مابين ( 50-53)°م وتخف في موجات الرطوبة لان بخار الماء يقلل من شدة الاشعاع ويزيد من الاجواء المرهقة، اما بخصوص المنطقه الغربية ستسجل مابين ( 46-52)°م، وفي شمال البلاد تسجل ( 46-51)°م.

وخلص المتنبئ الجوي، الى ان الرطوبة العالية وظهور الغيوم خلال موجة الحر يسبب زيادة في درجة الحرارة المحسوسة و الإرهاق والشعور بكتمان الجو، و تتكاثف السحب بسبب تيارات الحمل الناتجة عن التسخين السطحي الشديد مسببةً زخات رعدية متفرقة في بعض المناطق من جنوب البلاد وخصوصا جنوب غربها.