غزل وسخرية.. الفتيات القصيرات يسيطرن على “ترند تويتر”

يس عراق: بغداد

بصور ساخرة وكارتونية، وأخرى رومانسية، هكذا احتفل عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي على الصعيد العربي، بما يسمى “اليوم العالمي للقصيرات”، في إشارة إلى الفتيات قصيرات القامة، ضمن سردية نقاش ومزاح لاتنتهي ودائمة الحضور في مواقع التواصل الاجتماعي، حول قصر القامة التي تطغى على عدد كبير من فتيات الوطن العربي.

 

 

وتصدر وسم “اليوم العالمي للقصيرات”، ترند تويتر خلال الساعات الماضية بأكثر من 51 ألف تغريدة، استعرض المغردون خلالها الحديث الدائم عن الغزل بالفتيات القصيرات وكونهن أكثر انوثة، ويفضلهن الرجل العربي الذي هو الاخر لا يتجاوز معدل طوله في الغالب الـ175.

 

 

ولم تخلو ساحة التغريدات من الصور الكارتونية الساخرة من قصيرات القامة، والتي اعتاد عديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي باستخدامهن لممازحة اصدقائهم.

https://twitter.com/0l00C/status/1297574988040601612

 

واستعرضن عدد كبير من الفتيات، مستويات طولهن طالبين من المتابعين والمغردين تصنيفهن فيما اذا يعتبرن قصيرات أم لا.

 

 

وكان الترند العراقي يوم امس، قد امتلأ بعدد كبير من الصور الشخصية الجميلة لفتيات عراقية، تحت وسم “iraqtakeover” شارك من خلاله عدد كبير من الفتيات بنشر صورهن الشخصية، فيما تفاعل عدد كبير من الشباب مع الوسم بنشر صورهم والتغزل بصور الفتيات التي غمرت مواقع التواصل الاجتماعي.

 

 

 

وعلى صعيد الحقيقة، لايوجد هناك يوم موثق باسم اليوم العالمي للقصيرات، حيث توثق جميع المناسبات والايام العالمية لدى الامم المتحدة وتكون مرتبطة بمناسبة معينة، إلا أن هذا اليوم العالمي يبدو أنه خلق في مواقع التواصل الاجتماعي فقط وتم اختراعه عربيًا.