فرنسا تبدأ فتح حدودها “بحذر”:رفع الحجر عن القادمين من أوربا ومنطقة شنغن وبريطانيا

متابعة يس عراق:

أعلنت الرئاسة الفرنسية، اليوم الاثنين، تخفيف القيود الصحية الخاصة بوباء كورونا على مواطني عدد من دول العالم.

وذكر بيان للرئاسة الفرنسية، أنه “لن يتم فرض حجر على جميع الأشخاص القادمين من الاتحاد الأوروبي ومنطقة شنغن أو المملكة المتحدة”، وذلك مهما كانت جنسيتهم”.

وأضاف بالقول، “أما بالنسبة للحالات الأخرى، على غرار الفرنسيين أو الأوروبيين القادمين من خارج الاتحاد الأوروبي ومنطقة شنغن أو المملكة المتحدة، فستحدد وزارة الخارجية الإجراءات التي تخصهم “في الأيام المقبلة”.

وزير الصحة الفرنسية أوليفييه فيران كان قد أكد، السبت الماضي، أن “تدابير الحجر التي تضمنها مشروع قانون تمديد حالة الطوارئ الصحية، ستطبق على “الأشخاص الوافدين إلى التراب الوطني أو أحد أقاليم ما وراء البحر”.

وقررت الحكومة الفرنسية السبت تمديد حالة الطوارئ الصحية لشهرين، ليصبح موعد انتهائها يوم 24 تموز/يوليو، كما أنها أوضحت قليلا الإطار المتوقع لرفع الحجر اعتبارا من 11 أيار/مايو، خصوصا في ما يتعلق بمتابعة المصابين بالفيروس.

في هذا الشهر الكريم يجب على الانسان ان يتبع العديد من الخطوات وان يختار وتناول المواد الغذائية المهمة والرئيسية لتزويد جسمة بكميات عالية من الطاقة والسعرات الحرارية اضافة لتعزيز الجهازة المناعي ولا سيما في هذه الايام التي نعيشها من مرض كورونا.