فنانة تغير لون شعرها للتخفي من الفيروس.. هل يفضل كورونا الشقراوات أم السمراوات؟

يس عراق: بغداد

بات انتشار فيروس كورونا، في معظم دول العالم، يولد التهكم والسخرية واطلاق النكات التي رافقت حياة الناس حول الفيروس.

عارضة الأزياء الأمريكية، إرين ماكنوت، لم تتمكن من مقاومة النكات حول رد فعل الجمهور تجاه انتشار الفيروس، حيث قالت الفتاة البالغة من العمر 37 عاما في صفحتها على انسنتجرام إنها تحاول تحديد لون جديد لشعرها، وتساءلت عما إذا كان اختيارها سيكون له أي تأثير على الفيروس.

وأعجب متابعوها بالمنشور مشيدين بروح الفكاهة لديها، محاولين العثور على إجابة للسؤال المعضلة.

وإرين متزوجة من مغني الراب البريطاني، إليوت جون غليف، البالغ من العمر 37 عاما منذ عام 2013، ولدى الزوجين ولدان صغيران.

يذكر أن فيروس كورونا القاتل انتشر منذ فترة في كل أنحاء العالم، وأثار هلعا كبيرا بعد تسجيل أعداد كبيرة من الوفيات والمصابين، في ظل عدم التمكن من إيجاد أي لقاح ضده.