في اليابان .. “كمبيوتر خارق” لفحص فعالية الكمامات ضد كورونا

 

يس عراق – بغداد

يخبر اليابانيون فعالية الكمامات ضد انتشار فيروس كورونا، مستخدمين كمبيوتر خارخ من الأجيال المقبلة.

وقال باحثون يستخدمون أحدث كمبيوتر خارق ياباني، إنهم وجدوا أن بعض أنواع كمامات الوجه تستطيع المساعدة في درء الرذاذ التنفسي، ولكن تهوية الغرفة بشكل شامل لا تزال ضرورية لمنع تفشي فيروس كورونا.

وقال الفريق، بحسب وسائل اعلام إن “الكمامات المصنوعة من قماش غير منسوج تستطيع صد نحو ثلثي الرذاذ التنفسي حتى لو كان هناك فجوة بين الكمامة والبشرة”، مؤكدين أن “كمامات الوجه لا تستطيع صد الرذاذ الذي يبلغ حجمه أقل من 20 ميكرومتر”.

ودرس فريق من معهد أبحاث ريكين بقيادة البروفيسور تسوبوكورا ماكوتو من جامعة كوبي فعالية كمامات الوجه ضد الرذاذ التنفسي الصادر عن الآخرين أثناء العطس أو السعال أو غيرهما، مستخدمين الكمبيوتر الخارق من الجيل القادم فوغاكو.