في خطوة لافتة.. واشنطن تدين العنف بحق المتظاهرين العراقيين وتطالب بانتخابات مبكرة ووقف التدخلات الإيرانية

يس عراق-بغداد

في خطوة لافتة هي الأولى من نوعها منذ انطلاق التظاهرات الأخيرة في العراق؛ أصدر البيت الأبيض بياناً رسمياً طالب فيه الحكومة العراقية بالقيام بإصلاحات انتخابية وإجراء انتخابات مبكرة، داعياً المجتمع الدولي للانضمام إليه في تحقيق مستقبل أفضل للشعب العراقي، على حد قوله.

وأدان البيان أعمال العنف التي مورست ضد المتظاهرين وخلفت مئات القتلى والجرحى، مطالباً حكومة بغداد بإنهاء الاعتقالات و الخطف بحق الناشطين المدنيين ووسائل الإعلام وحظر الإنترنت في العراق.

وأدان البيان ما وصفها بالتدخلات الإيرانية في الشأن العراقي، مؤكداً أن العراقيين لن يقفوا مكتوفي الأيدي فيما تستنزف إيران موارد بلادهم وتستخدم مجاميع مسلحة وحلفاء سياسيين لمنعهم من التعبير عن آراءهم بشكل سلمي، مضيفاً أن الولايات المتحدة تنضم إلى بعثة المساعدة التابعة للأمم المتحدة في العراق بدعوة الحكومة الحالية إلى وقف العنف ضد المتظاهرين، والوفاء بوعد الرئيس برهم صالح بتمرير الإصلاح الانتخابي وإجراء إصلاحات انتخابية.

يذكر أن مواقف واشنطن السابقة تجاه التظاهرات في العراق لم تتجاوز تغريدات للرئيس الأميركي دونالد ترمب وعدد من مساعديه، أدانت التدخلات الإيرانية وطالبت بتحقيق مطالب الشعب العراقي، فيما يعد هذا البيان الأول من نوعه، بعد أن دخل الحراك الاحتجاجي شهره الثاني في بغداد ومدن عراقية أخرى.