في ذروة جائحة كورونا،،مدير التجارة العالمية يستقيل “لأسباب شخصية”

متابعة يس عراق:

أعلن المدير العام لمنظمة التجارة العالمية روبرتو أزيفيدو، اليوم الخميس، استقالته من منصبه لأسباب شخصية وعائلية بعد التشاور، ولا علاقة له بوضعه الصحي.

وذكر أزيفيدو (62 عاما)، بحسب بيان على موقع المنظمة، تابعته “يس عراق”، “أثناء اجتماع افتراضي بمشاركة جميع أعضائها اليوم الخميس، أنه يترك منصبه في 31 أغسطس/ آب، قبل عام من انتهاء فترة ولايته الثانية”.

وأوضح البرازيلي أزيفيدو الذي يقود المنظمة منذ العام 2013 أن الإعلان مسبقا عن استقالته، سيتيح لأعضاء المنظمة وقتا لاختيار خليفة له في الأشهر القادمة، من دون صرف الطاقة السياسية وتحويل الانتباه عن التحضيرات للمؤتمر الوزاري الـ12 الذي من المقرر أن يعقد في 2021، قائلا إنه “كلما كان اختيار المدير العام الجديد مبكرا كان ذلك أفضل”.

وقال أزيفيدو إنه “حصل على فرصة للتفكير في هذا القرار خلال فترة التعطل الاضطراري عن العمل بسبب جراحة الركبة وإجراءات العزل المفروضة وسط جائحة فيروس كورونا المستجد”.

وقال المدير العام إن “هذا القرار عائلي وجاء بعد التشاور مع الأقارب ولا علاقة له بوضعه الصحي، مبديا في الوقت نفسه قناعته بأن القرار يتجاوب مع مصالح المنظمة”.

ويترك أزيفيدو منصبه في وقت يواجه فيه الاقتصاد العالمي أضرارا هائلة جراء جائحة فيروس كورونا.