في ذكرى سبايكر.. المالكي يملأ مواقع التواصل الاجتماعي وكلمة الكاظمي “حاضرة”!

يس عراق: بغداد

في الـ12 حزيران من كل عام، يستذكر العراقيون مجزرة سبايكر التي وقعت على يد مسلحي تنظيم “داعش” الإرهابي، بحق الاف الضحايا من طلاب ومنتسبين في قاعدة سبايكر الجوية بمحافظة صلاح الدين، بعد أسرهم.

ويسلط العراقيون الضوء في كل عام، على الفشل في إدارة القطعات العسكرية الذي أعطى الضحايا الشباب لقمة جاهزة لأفراد التنظيم، وتحميل القائد العام للقوات المسلحة انذاك نوري المالكي كامل المسؤولية.

https://twitter.com/walaaBarcelona/status/1271176696234938368

وبالتزامن مع هذه المناسبة خرج المالكي في حوار متلفز على القناة الرسمية، الأمر الذي أشعل الاستفزاز بشكل أكبر لدى الشعب، والحديث عن “انجازاته” في الوقت الذي يحمل الشعب العراقي وعدد كبير من القوى السياسية، المالكي مسؤولية نشوء “داعش” وماتبعها من ويلات.

 

وحاول المالكي، اثبات قربه من المتظاهرين ووجود عدد من المتظاهرين طالبوا دعمه لاسقاط حكومة الكاظمي، في الوقت الذي يعتبر معظم المتظاهرين، المالكي، أيقونة هدم الدولة ويقترب اسمه لأن يكون على صدارة “استفزاز الشعب” جنبًا إلى جنب مع ما اصبح عليه اسم “عادل عبدالمهدي”.

 

وخلال المؤتمر الصحفي الذي خرج به رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، قبل يومين تحدث عن سقوط الموصل ودخول “داعش”، اعتبر الكاظمي ان انتكاسة الموصل والتجاسر عليها لم تكن صدفة، بل نتيجة لسوء الادارة والفساد والكراهية والطائفية والعنصرية انتجت هذا الوضع”.

 

 

 

واستعرض عدد كبير من المغردين، أبرز الأحداث والانفجارات الدموية والنكسات التي شهدتها البلاد خلال فترة حكومة المالكي.

https://twitter.com/Shamosaagh/status/1271670456853159936

 

 

واطلق عدد كبير من المغردين، هاشتاك من قبيل، محاكمة المالكي مطلب الشعب، فضلا عن “مجزرة سبايكر بذمة المالكي”.

https://twitter.com/Salah__2000/status/1271741205135663104