قراءات تخص “صادرات خام البصرة”: حقول نفطية جديدة سببت “الزيادة بالإنتاج” رغم التراجع عن “كانون الاول” الماضي

يس عراق – بغداد

بالتزامن مع ارتفاع اسعار النفط العالمية الى فوق 60 دولار للبرميل، يقول الخبير النفطي فلاح العامري، ان صادرات خام البصرة الخفيف بلغت 1.097 مليون برميل يومياً أو حوالي 40٪ من إجمالي صادرات البلاد.

ويقول العامري في تدوينة رصدتها “يس عراق”،  بعد خام البصرة الخفيف، يأتي خام البصرة المتوسط 891 ألف برميل يوميا أو 30٪ من إجمالي الصادرات والبصرة الثقيل 782 ألف برميل يوميا أو 28٪ من إجمالي الصادرات.
ويضيف: فيما لا تزيد صادرات خام كركوك عن 2% من اجمالي الصادرات النفطية للعراق ، وتبلغ درجة كثافة خام البصرة الخفيف 33 والمتوسط 29 والثقيل 24 .
ويوضح العامري: يعد خام البصرة المتوسط درجة خام جديدة نسبيًا أدخلها العراق في كانون الثاني الماضي من أجل استقرار تدفقات تصدير الخام.
وتابع، انه قد جاءت الدرجات الجديدة مع زيادة وزن النفط الخام العراقي في السنوات الأخيرة مع ظهور المزيد من الحقول الجديدة لتغيير جودتها.
واوضح: انه بلغ إجمالي صادرات العراق من النفط الخام بما في ذلك تلك القادمة من إقليم كردستان 3.265 مليون برميل يوميا في كانون الثاني وهو أقل قليلا من انتاج كانون الأول الذي بلغ 3.288 مليون برميل يوميا.

من جهته، اكد وزير النفط حرص الوزارة على تطوير قطاع التصفية  وبما يحقق زيادة في معدلات الانتاج المحلي، ويأتي ذلك  ضمن اولويات برامج وخطط الوزارة في الارتقاء بقطاع التصفية .

وقال وزير النفط احسان عبد الجبار اسماعيل ان العام الحالي سيشهد اضافة اكثر من (80) الف برميل باليوم كطاقة تكريرية الى انتاج شركة مصافي الجنوب، بعد تحقيقها  لنسب انجاز متقدمة في مشروع وحدة التكرير الرابعة بطاقة ٧٠ الف برميل باليوم و من المؤمل إنجازها في شهر تشرين الاول المقبل، بالاضافة الى تحقيق نسب انجاز كبيرة في مشروع وحدة الازمرة بطاقة (١١) الف برميل باليوم ومن المخطط إنجازها في شهر تموز المقبل، فضلا عن الوصول إلى نسب انجاز متقدمة جدا في مشروع برج التبريد بطاقة ١٢ ألف م٣/ ساعة والذي سيدخل مجال الخدمة في شهر نيسان المقبل ومشروع المراجل البخارية بطاقة ٣٠٠ طن / ساعة ومشروع تعاملات المياه بطاقة ٣٠٠ م٣/ساعة الذان سيدخلان الخدمة في الربع الاخير من العام الحالي ٢٠٢١

واضاف الوزير ان المشاريع التي تنفذها الشركة ستعمل على زيادة الطاقة التكريرية  لمصافي  الجنوب وتحسين نوعية الانتاج.

من جانبه قال  مدير عام شركة مصافي الجنوب حسام حسين ولي ان المشاريع التي تقوم الشركة بتنفيذها ستعمل على زيادة وتحسين انتاج البنزين عالي الاوكتاين، فضلا عن زيادة الانتاج من منتجات ( النفثا، زيت الغاز، الكيروسين ، زيت الوقود، الغاز السائل)، فضلاً على ذلك  ستعمل جميع الوحدات الانتاجية وبضمنها مصفى الدهون بكامل طاقاتها . مؤكدا الى المضى قدماً في تنفيذ مشروع ‏(FFC) بطاقة (55) الف برميل ويعد من المشاريع الواعدة في الصناعات التكريرية في العراق .