قضية إيقاف “مطربي المهرجانات” عن الغناء تتفاعل.. البرلمان المصري يتدخل

يس عراق: متابعة

طالب نائب في البرلمان المصري، بإحاطة عاجلة حول قرار نقابة الفنانين إيقاف مطربي المهرجانات عن الغناء بشكل نهائي، فيما استدعى رئيس البرلمان وزيرة الثقافة المصرية بسبب انتشار الفن الهابط وتأثيره على المجتمع.

وقال النائب عبد الحميد كمال، إنه استنادا وإعمالا لنص المادة 134 من الدستور والمادة 197 من اللائحة الداخلية، برجاء توجيه طلب إحاطة عاجل إلى وزيرة الثقافة حول انتشار الأغاني وبعض الأعمال الفنية الهابطة بشكل يسيء إلى الذوق العام وأخلاقيات المجتمع.

 

وأضاف أن هذا الأمر يؤثر سلبا على قوة مصر الناعمة، بالإضافة للتأثير السلبي على الأجيال القادمة والشباب مستقبل هذا الوطن.

 

وكان المتحدث باسم نقابة المهن الموسيقية بمصر، طارق مرتضى، قد صرح بأن قرار منع مطربي المهرجانات من العمل، الصادر عن النقابة يشمل الفنان محمد رمضان، ولن تمنحه النقابة تصريحا بالغناء مرة أخرى.

 

وكانت نقابة المهن الموسيقية قد أصدرت بيانا لمنع “ما يسمى بأغاني المهرجانات والتي هي نوع من أنواع موسيقى وإيقاعات الزار وكلمات موحية ترسخ لعادات وإيحاءات غير أخلاقية في كثير منها وقد أفرزت هذه المهرجانات ما يسمى بمستمعي الغريزة وأصبح بطل المهرجان هو الأب الشرعي لهذا الانحدار الفني والأخلاقي وقد أغرت حالة التردي هذه بعض نجوم السينما في المساهمة الفعالة والقوية في هذا الإسفاف، حتى بات من الضروري إعادة النظر في كافة تصاريح الغناء”.