قطاع الطيران يدفع ثمن أوميكرون.. إلغاء المزيد من الرحلات حول العالم

يس عراق: متابعة

ألغيت أكثر من 7000 رحلة جوية حول العالم خلال عطلة عيد الميلاد نهاية الأسبوع وتم تأجيل الآلاف، وفق ما ذكر موقع متخصص بتعقب حركة الطيران الأحد، في ظل تفشي متحور فيروس كورونا “أوميكرون” شديد العدوى.

 

وأفاد موقع “Flightaware.com” (فلايت أوير) عن إلغاء أكثر من 2000 رحلة جوية الأحد، بينها أكثر من 570 رحلة آتية من أو متوجّهة إلى مطارات أميركية، فيما تأجّلت أكثر من 4000 رحلة أخرى.

 

ويفاقم سوء الأحوال الجوية الاضطرابات التي يشهدها قطاع السفر في الولايات المتحدة، حيث يتوقع بأن تحدث عواصف حالة من الفوضى على الطرقات في غرب البلاد.

 

إجازات مرضية بسبب الفيروس

كما طلب طيارون ومضيفون وغيرهم من الموظفين إجازات مرضية أو اضطروا للخضوع إلى حجر صحي بعدما خالطوا مصابين بكوفيد أو أصيبوا هم بالوباء، ما أجبر شركات “لوفتهانزا” و”دلتا” و”يونايتد إيرلاينز” و”جيت بلو” و”ألاسكا ايرلاينز” وغيرها من شركات الطيران على إلغاء رحلات في فترة من العام يبلغ السفر ذروته فيها.

 

وألغيت نحو 2800 رحلة جوية السبت حول العالم، بينها أكثر من 990 رحلة آتية من أو متّجهة إلى مطارات في الولايات المتحدة، وتجاوز عدد الرحلات المؤجلة 8500 رحلة. كما ألغيت الجمعة حوالى 2400 رحلة فيما أُعلن تأخير مواعيد نحو 11 ألفًا.

 

وأُعلن العدد الأكبر من قرارات إلغاء الرحلات في أوساط شركات الطيران الصينية إذ أعلنت “تشاينا إيسترن” إلغاء حوالى ألف رحلة (أي أكثر من 20% من رحلاتها المقررة الجمعة والسبت) فيما أوقفت “اير تشاينا” 20% تقريبًا من رحلاتها المقررة خلال هذه الفترة.

 

تحذير من الصقيع

وفيما تخيم درجات حرارة دافئة غير اعتيادية على الولايات الواقعة في شرق الولايات المتحدة، حذرت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأميركية من عواصف تشمل حالات صقيع وتجمد قصوى في أجزاء كبيرة من مناطق الغرب الأميركي.

 

وأضافت الهيئة في بيان: “الأجواء الباردة بشكل حاد وموجة رطوبة من المحيط الهادئ تؤديان إلى تساقط الثلوج لفترات طويلة على الجبال إضافة الى هطول للأمطار على المناطق الساحلية والوديان، وبعضها يكون غزيرًا أحيانًا”.