قوة مسلحة للوقف الشيعي تنتزع عدد من المحلات قسرًا تحت تهديد السلاح في محافظة نينوى

أفاد مصدر مسئول من محافظة نينوى، اليوم الأربعاء، أن جهات مُسلحة تابِعة للوقف الشيعي تستولي صباح اليوم على اكثر من 80 محلً تجاري في اسواق الموصل القديمة تابعة لنظيره الوقف السني وتعمد إلى إخراج مؤجريها منها تحت تهديد السلاح.

وقال المصدر في حديث لـ”يس عراق” إن “ذلك يأتي ذلك مُكملاً لعِدة تجاوزات للوقف اعلاه استقطعوا من خلالها مجموعة من الاراضي والاملاك التابعة للوقف السني بعد ان عملوا على تحويل اجناسها وملكيتها لصالحهم مستفيدين من صمت الحكومة المحلية تارة ونفوذهم في بغداد تارة أخرى”.

وأضاف أن “هناك امتعاض كبير لدى أصحاب هذه المحلات وقد وصل الموضوع إلى المحافظ منصور المرعيد ولغاية الان لا يوجد حل”.