كورونا يتمدد:الصحة تحذر من فقدان السيطرة “ابن الخطيب” تمتلىء بالمصابين،،واغلاق مصرف بمدينة الصدر لإصابة مديرته

متابعة يس عراق:

حذر وزير الصحة والبيئة حسن محمد التميمي، اليوم الاربعاء، من تفاقم الوضع الصحي بعد ارتفاع حصيلة اصابات وباء كورونا في العراق الى أعلى مستوياتها منذ مطلع آذار/ مارس الماضي.

ودعا التميمي خلال تصريحات صحفية، تابعتها “يس عراق”، “رجال الدين ورؤساء العشائر  لحث  المواطنين للالتزام بالارشادات الصحية”، محذراً “من زيادة الاصابات بكورونا ولهذا نحث الجميع على تفعيل ادوارهم المطلوبة للحد من انتشاره”.

واضاف الوزير ان “القوات الامنية والفرق الصحية ستتخذ اجراءات صارمة ضد الانشطة التجارية المزدحمة التي لاتلتزم بتوصيات الوقاية، لان اسباب زيادة الاصابات هي التزاحم والانشطة الدينية والعشائرية والتزاور العائلي والاجتماعي”.

وتظهر الارقام ارتفاعاً غير مسبوق في مستوى اصابات كورونا وتركزها في العاصمة بغداد، فيما تشير الارقام الرسمية لدوائر الصحة الى امتلاء الفنادق بالملامسين، في حين يؤكد عاملون في مستشفى ابن الخطيب بأنتهاء الاسرة الشاغرة، وبات الامر يستوجب إيجاد مستشفى بديل لعزل المرضى والملامسين.

يأتي هذا فيما أعلن فرع مصرف الرشيد عن إصابة مديره بفيروس كورونا، حيث ذكر الفرع في كتاب عنونه الى المركز العام بضرورة غلق المصرف لخطورة الاوضاع.