كورونا يواصل ضرباته للنفط.. “بريتش بتروليوم” تخفض توزيعاتها للمرة الأولى خلال 10 أعوام بعد خسائر بالمليارات

يس عراق: متابعة

تكبدت شركة  British Petroleum خسارة قياسية بلغت 6.7 مليار دولار خلال الربع الثاني من العام الحالي 2020.

وخفضت برتش بتروليوم (b.p) توزيعاتها اليوم الثلاثاء للمرة الأولى خلال عشرة أعوام بعدما قوضت أزمة كورونا الطلب على الطاقو.

وقررت الشركة خفض قيمة أصول التنقيب عن النفط والغاز بواقع 6.5 مليار دولار بعد تقليصها الكبير لتوقعاتها حول أسعار النفط والغاز.

كانت الشركة قد سجلت أرباحاً قيمتها 2.8 مليار دولار في نفس الفترة من العام الماضي، و791 مليون دولار في الربع الأول من العام الحالي.

وفي حزيران/يونيو الماضي اتفقت منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” مع شركائها خارج المنظمة على تمديد خفض إنتاج النفظ لشهر إضافي حتى نهاية تموز الفائت.

وأثمرت عمليات خفض الإنتاج منذ تطبيقها عن انتعاش ملحوظ في أسعار النفط، لا سيما مع البدء في تخفيف تدابير الإغلاق التي فرضها الوباء.

لكن وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك وصف السوق بأنها “لا تزال هشة”، داعيا كل الدول المشاركة في الاتفاق إلى الالتزام التام ببنوده.

وسجلت جلت أسعار النفط اأمس الإثنين انخفاضاً في ظل مخاوف من زيادة في العرض مع ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا حول العالم.

وانخفضت العقود الآجلة للخام الأميركي غرب تكساس بنسبة 0.82% إلى 38.94 دولار للبرميل.

وبحسب بلومبرغ، تراجعت العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 0.64% إلى 43.24 دولار للبرميل.

ومن المفترض أن تشرع مجموعة أوبك+ في آب الحالي تنفيذ المرحلة الثانية من تخفيضات الإنتاج بواقع 7.7 مليون برميل يومياً بعد تخفيضها 9.7 مليون برميل يومياً منذ بداية آيار إلى نهاية تموز.