كيف ضاعف الملياردير الهندي موكيش أمباني ثروته إلى 74 مليار دولار في 8 أشهر؟

يس عراق – بغداد

كان عام 2020 سخياً على مليارديرات العالم، وفي مقدمتهم الهندي موكيش أمباني الذي كان من بين أبرز الرابحين، حيث نجح في مضاعفة ثروته من 36.8 مليار دولار في إبريل/نيسان إلى 74 مليار دولار اليوم، بحسب البيانات اللحظية لفوربس.

وفي الوقت الذي انكمش فيه الاقتصاد العالمي وسط الإغلاقات عالميا بسبب تفشي كوفيد-19، تمددت إمبراطورية قطب الأعمال الهندي بعد أن جمع أكثر من 20 مليار دولار من مستثمرين كبار مقابل بيع نحو ثلث “Jio Platforms – جيو بلاتفورمز”، وحدة الاتصالات التابعة لشركته ريلاينس اندستريز والتي تأسست منذ 4 سنوات فقط. وضمت قائمة المستثمرين في الشركة: فيسبوك، وغوغل وصندوق الاستثمارات السعودي، ومبادلة للاستثمار وكوالكوم وغيرها.

قفزت ثروة أمباني في منتصف 2020 بعدما أعلن عن تخلّص شركته من ديونها بالكامل عقب جمع التمويلات من المستثمرين، وأنضم في ذلك الوقت لأول مرة إلى قائمة أكبر عشرة مليارديرات في العالم، قبل أن يتراجع إلى المركز 14 حالياً.

وقفزت أسهم ريلاينس أندستريز بأكثر من 30% في 2020، فيما بلغت قيمتها السوقية نحو 176.3 مليار دولار. وبلغت إيرادات الشركة 87.1 مليار دولار، وصافي أرباحها 5.3 مليار دولار في ختام العام المالي المنتهي في مارس/آذار 2020.

الرهان على الاتصالات
نجح رهان أمباني على قطاع التقنيات الرقمية والاتصالات في بلده الأم لإنقاذه من تراجع الطلب على النفط الذي ترك أثراً على جانب من أعماله.
أسّس موكيش أمباني شركة خدمات الهاتف للجيل الرابع جيو بلاتفورمز عام 2016، لتشعل حرب أسعار في سوق الاتصالات الهندي شديد التنافسية.

ولفتت جيو بلاتفورمز الأنظار سريعاً، كونها شركة قابضة خالية من الديون، ولديها هيكل رأسمال شبيه بنظيراتها من شركات التكنولوجيا العالمية. فضلاً عن جاذبية الهند كسوق الإنترنت الوحيد المفتوح الذي يستطيع عمالقة التكنولوجيا مثل ألفابيت وأمازون المنافسة فيه.

إيرادات ضخمة
لدى الشركة التي تتواجد في ثاني أكبر دولة من حيث عدد السكان فرصا واعدة للنمو في ظل قاعدة المشتركين الضخمة. وبحسب توقعات لشركة الأبحاث Statista، قد تتجاوز إيرادات جيو بلاتفورمز حاجز 8.2 مليار دولار بنهاية العام المالي 2021.

وفي ظل عدد مشتركيها الذي يتجاوز 405 ملايين مشترك، أصبحت جيو خلال فترة قصيرة فرس الرهان لريلاينس لتنويع استثماراتها بعيداً عن نشاطها الرئيسي في النفط والبتروكيماويات. بفضل شركة تكنولوجيا الاتصالات الواعدة،
أصبحت سرعة الإنترنت أفضل في الهند، حيث قفزت سرعة التنزيل من 256 كيلوبت في الثاتية إلى 21 ميغابت حالياً.

أطلقت جيو بلاتفورمز العام الماضي، تطبيق محادثات الفيديو الجماعية الأول والوحيد القائم على نظام السحابة في الهند JioMeet، وفي غضون أيام قليلة، تم تنزيل التطبيق من قبل أكثر من 5 ملايين مستخدم. وكشف أمباني مؤخراً عن خطته الطموحة لإطلاق خدمات الجيل الخامس في الهند بحلول النصف الثاني من 2021، وقال: أؤكد لكم أن جيو ستقود ثورة الجيل الخامس في الهند في النصف الثاني من 2021”.

ورغم نمو إيرادات ذراع الاتصالات، إلا أن صافي أرباح ريلاينس اندستريز تراجع بنحو 15% في الربع الثاني من العام المالي 2021، والمنتهي في سبتمبر/أيلول الماضي، بسبب تأثير جائحة كوفيد-19 على طلب الوقود، وذلك. وقفزت أرباح جيو بنحو ثلاثة أضعاف لتصل إلى 381 مليون دولار في الربع الثاني، بدعم من الإغلاق الذي دفع المستخدمين للاعتماد على خدمات البيانات.

نمو كبير لذراع التجزئة
تأسست ريلاينس ريتيل Reliance Retail، ذراع التجزئة التابعة لريلاينس اندستريز في 2006، ونمت لتصبح واحدة من أكبر شركات التجزئة الهندية، وتقدم خدماتها لنحو 640 مليون عميل سنوياً من خلال 12 ألف متجر بأنحاء الهند وبلغت إيرادات ريلاينس ريتيل نحو 21.7 مليار دولار، وأرباحها 726.4 مليون دولار في العام المالي المنتهي في مارس/آذار 2020. وتدير متاجر إلكترونيات، وسوبر ماركت، ومتجرا لبيع البقالة على الإنترنت JioMart.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، استثمر الصندوق السيادي السعودي 1.3 مليار دولار في ذراع التجزئة التابعة لريلاينس، مقابل حصة 2.04%. وتم تقييم الشركة الهندية في الصفقة -قبل ضخ الاستثمار – بنحو 62.4 مليار دولار. وجمعت شركة التجزئة التابعة لريلاينس اندستريز 5 مليارات دولار أيضاً من مستثمرين خلال 2020، ومنهم Silver Lake، KKR، General Atlantic، ومبادلة، وجهاز أبوظبي للاستثمار، وTPG، و GIC.

بداية متواضعة لعائلة أمباني
أسس ريلاينس والد أمباني الراحل دهيروباي أمباني، الذي عاد إلى الهند في عام 1957 بعد فترة قضاها مع شركة A. Besse & Co. في اليمن، وبدأ الأب تجارة صغيرة في الغزل عام 1966.

مثّل عام 1977 تاريخاً مميزاً للعائلة، حيث نجح الطرح الأولي لشركة Reliance Textile Industries في جذب انتباه المستثمرين، وتم تغطيته سبع مرات، وهو ما عزز طموحات نمو المجموعة، ثم وسعت المجموعة أعمالها لتضم أنشطة البتروكيماويات والنفط والغاز. وفي 2002، دخلت قطاع الاتصالات في الهند.

بعد رحيل الأب بسنوات قليلة، قسم موكيش وشقيقه الأصغر أنيل إمبراطورية العائلة في عام 2005، لينفصل موكيش بأعمال البتروكيماويات والنفط والغاز والتجزئة والاتصالات تحت مظلة ريلاينس اندستريز، بينما يدير أنيل شركته التي تضم الخدمات المالية والدفاع والبنية التحتية والإعلام.

أسرة موكيش
انضم موكيش أمباني الحاصل على شهادة في الهندسة الكيميائية من معهد التكنولوجيا الكيميائية في مومباي إلى مجلس إدارة ريلايتس في عام 1977. وقاد شركة الغزل والمنسوجات أثناء رحلتها للتحول لكيان قابض يضم تحت مظلته استثمارات متنوعة ضمت البتروكيماويات وتكرير النفط، مروراً بالتنقيب وإنتاج النفط والغاز. كما أسس عدة مصانع ساهمت في رفع الطاقة الإنتاجية للبتروكيماويات للشركة من أقل من مليون طن إلى 21 مليون طن سنوياً.

عائلة موكيش أمباني من حفل زفاف أحد أبناءه – مصدر الصورة: SUJIT JAISWAL / AFP

الملياردير البالغ من العمر 63 عاماً متزوج وله ثلاثة أبناء: أكاش وأنانت وإيشا. أحدث حفل زفاف ابنته إيشا على أناند بيرامال نجل الملياردير الهندي أجاي بيرامال في ديسمبر/كانون الأول 2018، ضجّة كبيرة، حيث اتسم بالبذخ الشديد وحضره نخبة من الشخصيات المرموقة ونجوم هوليوود وسياسيين بينهم المرشحة الرئاسية السابقة الأميركية هيلاري كلينتون.

فيما يواجه الشقيق الأصغر لموكيش، أنيل أمباني شبح الإفلاس حالياً، إذ يصارع من أجل تسديد ديون شركته Reliance Communication. وخرج أنيل من قائمة مليارديرات فوربس في 2020، وكانت ثروته تقدر بـ 1.7 مليار دولار في 2019 مقارنة بنحو 13.7 مليار دولار في 2010.