كيم جونغ أون في يد “مصادر أجنبية”،،الاعلان عن حالة زعيم كوريا الشمالية

متابعة يس عراق:

قالت تقارير صحفية دولية، اليوم الجمعة، ان صحة زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون لا تبدو بخير، بحسب آخر التسريبات التي حصلت عليها من عدة

وذكرت التقارير ان المدير العام لمكتب الأمن القومي التايواني تشيو كو-تشنغ قال، إن “زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون “مريض” رافضا الإفصاح عن احتمال موته، وفق ما نقلت “ميرور” البريطانية.

تشيو اشار الى إنه “لا يمكن كشف المزيد عن الوضع الصحي لكيم، لأنه قد يعرض مصدر معلوماتهم للخطر”.

واضاف المسؤول التايواني إن كيم”مريض” و أن لدى كوريا الشمالية خطط طوارئ، في حالة نشوب صراع على السلطة بوفاة زعيمها الحالي.

وتوارى كيم عن الظهور في الأماكن العامة منذ أوائل أبريل/ نيسان، رغم ما يعرف عنه من الزيارات الميدانية المكثفة لأماكن كثيرة في البلاد.

وذكر مسؤول أميركي إن “الولايات المتحدة تراقب المعلومات الاستخباراتية التي تشير إلى أن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون في خطر كبير بعد خضوعه لعملية جراحية سابقة”، وفق ما نقلت شبكة سي أن أن الأميركية.

وفوت كيم مؤخرا الاحتفال المعتاد بعيد ميلاد جده في 15 ابريل/ نيسان، ما اثار تكهنات حول صحته، حيث شوهد قبل ذلك بأربعة أيام في اجتماع حكومي، وكان هذا آخر ظهور له.

وقللت الجارة كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، من أهمية التقارير لكن لم تنشر وسائل إعلام بيونغ يانغ أي أدلة ملموسة على أنه حي، باستثناء رسائل بُعثت باسمه.