لاقى نقدًا غاضبًا في العراق والعالم.. نتفلكس تحذف “بوستر دعائي” لفلم حمل إيحاءات جنسية لفتيات صغيرات

يس عراق: متابعة

اصدرت شبكة البث الرقمي الأمريكية “نتفليكس”، اعتذارًا بسبب ملصق دعائي لأحد افلامها الجديدة، تضمن ايحاءات جنسية لأطفال.

 

وروجت “نتفليكس” مؤخرا للفيلم قبل إصداره في 9 أيلول، فيما أثار الملصق الدعائي للفيلم عاصفة من الانتقادات عبر الإنترنت، إذ اعتبر كثيرون إن الملصق يضيف الصبغة الجنسية للأطفال.

 

ووصف أحد مستخدمي موقع “تويتر” ملصق الفيلم أنه “مثير للاشمئزاز”، فيما لم يغيب النقد المنزعج من البوستر الدعائي، من مواقع التواصل العراقية.

 

 

وبعد هذه الانتقادات الواسعة، تحركت شبكة “نتفليكس” بسرعة لحذف الملصق الدعائي للفيلم واستبداله بآخر محافظ، فيما قالت في بيان: “نحن آسفون بشدة عن الملصق غير المناسب الذي استخدمناه لفيلم “Cuties”، لم يكن الأمر جيدا، ولم يكن ممثلا لهذا الفيلم الفرنسي الذي عُرض لأول مرة في مهرجان”صندانس”، لقد قمنا الآن بتحديث الصور والوصف الخاص به”.

 

وفاز فيلم “Cuties” الذي باللغة الفرنسية بجائزة الإخراج الدرامي السينمائي العالمي في مهرجان “صندانس” في العام الحالي، وتدور أحداثه حول “أيمي” وهي فتاة تبلغ من العمر 11 عاما تنضم إلى مجموعة من الراقصين الملقبين باسم “The Cuties” في المدرسة، ويزداد وعيها سريعا بأنوثتها المتزايدة، مما أزعج والدتها وقيمها.