لا شيء اسمه سيادة.. أسعد الناصري

كتب اسعد الناصري المقرب من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر:

من زاوية نظر ولاية الفقيه الإيرانية لا شيء اسمه سيادة لأي دولة ما عدا إيران، فالكل خاضع لسلطة (ولي الأمر)! ومن زاوية نظر أمريكا فإن العراق (الجديد) من منجزاتهم، وليس للعراق منجز يؤهله للحديث عن السيادة!
‏تباً للطرفين لأنهما يصران وباستهتار، على جعل العراق مكاناً لصراعهما..