لبرنامج كشف حساب على عراق 24: مؤسسات الدولة تقضم 33% من الكهرباء.. والحل “عزلها” بالطاقة الشمسية

An Iraqi minicipal worker fixes the cables of an overhead power line in Mosul's al-Zahraa neighbourhood on January 11, 2017, during an ongoing military operation against the Islamic State (IS) group. - Iraqi government forces launched a major offensive to recapture Mosul from the Islamic State group on October 17, 2016. Since then, they have retaken many areas in the eastern parts of Iraq's second city, but districts to the west of the Tigris River are still firmly in IS hands. (Photo by Dimitar DILKOFF / AFP)

يس عراق: بغداد

حدد رئيس مركز بغداد للطاقة المتجددة والاستدامة محمد شاكر، مكسبًا مهمًا لقيام المؤسسات بتوليد كهربائها من الطاقة الشمسية عبر محطات تنصبها على اسطح مؤسساتها ولاسيما الوزارات والمؤسسات الحكومية.

واوضح شاكر خلال استضافته ببرنامج كشف حساب الذي يعرضه تلفزيون عراق 24، إن “المسألة الهامة بمبادرة توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية في المؤسسات هو ان منصات التوليد ستكون في منطقة الاستهلاك ذاتها، مايعني ان تواجد خلايا الطاقة الشمسية على اسطح البنايات سيخلصنا من مسألة الضياعات اثناء نقل الطاقة من مناطق التوليد البعيدة الى مناطق الاستهلاك عبر الاسلاك، بل سيكون توليد الطاقة مباشرة في مكان الاستهلاك”.

وأوضح ان هذه المسألة ضرورية التطبيق سواء في بنايات القطاع الخاص او الوزارات والمؤسسات الحكومية، خصوصا وان القطاع الحكومي يستهلك 33% من الطاقة الكهربائية واذا تم تحويلها الى الطاقة الشمسية سيجعل الامور في العراق محلولة بتخصيص الانتاج الكهربائي الحالي للمنازل فقط، خصوصا وان القطاع الحكومي فترات عمله نهارية لذلك الطاقة الشمسية متناسبة جدا معه، خصوصا وان نهار العراق يوفر فترة اشعاع شمسي بمعدل الذروة 5 ساعات ونص.

وبينما ينتج العراق اكثر من 20 الف ميغا واط، فأن الـ33% التي تستهلكها مؤسسات الدولة تبلغ اكثر من 6.5 الف ميغا واط، وهو رقم كبير.