لعنة الفيلم الجديد لتوم كروز.. حريق بكلفة نحو 3 مليون دولار يدمر موقع التصوير ويوقفه مرة أخرى

يس عراق: متابعة

بعد أن أجبر فيروس كورونا طاقم عمل فيلم توم كروز الجديد، وهو الجزء السابع من سلسلة أفلام شهيرة، على إيقاف التصوير لعدة أشهر، تعرض لحادث حريق هائل تسبب بإيقافه مرة أخرى.

ويبدو أن فيلم كروز الجديد Mission: Impossible 7 مُصابٌ بلعنة التأخير، حيث كان الممثل البديل عن توم كروز يقوم بتصوير مشهدٍ خطير نيابةً عنه يوم الثلاثاء الماضي، حيث كان يركب الدراجة الهوائية، وكان من المفترض أن يقفز بها وأن يهبط على مخدات محشوة بالورق المُقوّى، لكن فور هبوطه اشتعلت فيها النيران، وذلك بحسب ما نقلته صحيفة “ذا صن” البريطانية.

وكان كروز يصور مشهد الهبوط بمظلة الباراشوت، على أن يتم تعديل المشهد رقميًا لاحقًا ليظهر بين الثلوج، عندما اندلعت النيران في موقع التصوير، وسُرعان ما تمّ الاتصال بدائرة إطفاء أوكسفوردشير لإخماد النيران.

تُظهر الصور التي حصلت عليها الصحيفة الممثل البديل وهو يخرج بالدراجة قبل أن تملأ السحب الكبيرة من الدخان الأسود الهواء.

قالت الصحيفة: “كان من المفترض أن يهبط الممثل البديل على وسائد كبيرة مليئة بالكرتون لتخفيف الارتطام بينما تتحطم دراجته بالقرب منه في المشهد، لكن على الرغم من ستة أسابيع من التخطيط، لم تسر الأمور كما هو مخطط لها، واحتكت الدراجة النارية بالوسائد؛ ما أدى إلى اندلاع حريق”.

وأضافت: “لقد كان هذا تحديًا كبيرًا للتصوير وكلف ثروة، ناهيك عن أسابيع وأسابيع من البناء. لسوء الحظ، تم تقديره بشكل خاطئ. كانت الحرارة والاحتكاك في الإطارات تعني أنه عندما تحطمت الدراجة، اشتعلت حشوة الكرتون”.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإنّ تكلفة موقع التصوير الذي دُمّر في الحريق تصل إلى 2 مليون جنيه استرليني، أي ما يُعادل 2,6 دولار أمريكي.

ومن المقرر إطلاق الفيلم في شهر تشرين الثاني/نوفمبر من عام 2021.