لماذا ارتفعت استثمارات العراق في سندات الخزانة الامريكية؟.. نبيل المرسومي

كتب: د.نبيل المرسومي

قالت وزارة الخزانة الأمريكية ان مجمل حيازات المستثمرين الأجانب من سندات وأذون الخزانة الأمريكية قد انخفض من 6.810 ترليون دينار في نهاية آذار 2020 الى 6.765 تريليون دولار في نهاية نيسان ، وخفضت اليابان حيازاتها من سندات وأذون الخزانة الأمريكية بمقدار 5.7 مليار دولار إلى 1.266 تريليون دولار في أبريل، لكنها تبقى أكبر مستثمر أجنبي في الأوراق المالية الحكومية الأمريكية وخفضت الصين، ثاني أكبر حائز لسندات وأذون الخزانة الأمريكية، أيضا مجمل حيازتها إلى 1.073 تريليون دولار في أبريل، بانخفاض قدره 8.8 مليار دولار عن الشهر السابق . وقد تراجعت استثمارات دول مجلس التعاون الخليجي، في أذون وسندات الخزانة الأمريكية، بنسبة 13.2%، على أساس شهري في نيسان الماضي إلى 208.2 مليارات دولار بعد ان سجل 239.8 مليار دولار في اَذار السابق له ونتج التراجع عن تفشي فيروس كورونا الذي أفقد النفط – مصدر الدخل الرئيس لدول مجلس التعاون – نحو ثلثي قيمته خلال الربع الأول 2020، في أسوأ أداء فصلي تاريخي، وانخفاض العائد السندات على سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل عشر سنوات الذي سجل مستوى منخفض بلغ 0.543 بالمئة في الحادي والعشرين من أبريل وأنهى الشهر عند 0.625 بالمئة، مع اقبال المستثمرين على الملاذات الآمنة أثناء جائحة كورونا . وعلى خلاف الدول الاخرى وبالذات الخليجية منها ووسط هبوط حاد في أسعار النفط ارتفعت حيازة العراق من السندات الأمريكية إلى 32.5 مليار دولار، بعد أن كانت في آذار الماضي عند 30.7 مليار دولار.

*أستاذ في علم الاقتصاد بجامعة البصرة