مؤشرات “الجفاف” في العراق تظهر تباعًا.. سد يفقد 20% من منسوبه

يس عراق: بغداد

تستمر المؤشرات على فقدان كبير للمياه وشحة قد تواجهها مناطق العراق كافة مع اقتراب الصيف، حيث اعلنت ادارة سد الوند في محافظة ديالى عن انخفاض منسوب السد بنسبة 20%.

 

وأوضح مدير السد أحمد وسين أن “خزين السد كافٍ لتأمين الماء الخام لمحطات ومجمعات تصفية المياه الموزعة في مناطق خانقين والتي يبلغ عددها 5، منها محطة كبيرة والأخرى مجمعات”.

وأضاف أن “الهدف من انشاء سد الوند كان تأمين الماء الخام لأغراض الشرب وإرواء البساتين وللأغراض الزراعية الأخرى في حال زيادة وتوفر الإيرادات المائية”.

وطمأن وسين، أهالي خانقين بـ”عدم وجود أي شحة أو نقص في ماء الشرب خلال الموسم الصيفي الذي بات على الأبواب”، معولا على “زيادة ايرادات السد خلال الموسم الشتوي القادم من الأمطار والسيول المتوقع حدوثها بنسبة كبيرة”.

وانجزت الموارد المائية في ديالى، مشروع سد الوند في خانقين قبل ست سنوات، وهو سد ترابي يبلغ طوله ألف و300 متر وارتفاع 24 متراً وبعرض ثمانية أمتار في القمة، وذلك بكلفة إجمالية بلغت 30 ملياراً و500 مليون دينار، وحجم خزان السد هو 38 مليون متر مكعب.

ويشار إلى أن الجانب الإيراني يقطع مياه نهر الوند عن الجانب العراقي خلال مواسم الصيف، منذ أكثر من 10 سنوات، ما يؤدي إلى تضرر أكثر من 700 ألف عائلة عراقية.