مؤشر “يهدد” اسعار النفط.. الامال بالتحسن الاقتصادي قد تذهب “هباءً”

يس عراق: بغداد

اعلنت وكالة الطاقة الدولية ارتفاع المعروض النفطي بمقدار 1.5 مليون برميل يوميا في تشرين الثاني، كما حذرت ان حملات تطعيم للوقاية من فيروس كورونا لن يعكس الدمار الذي لحق بالطلب العالمي على النفط سريعا.

 

وقالت الوكالة في تقريرها الشهري ان معروض النفط لشهر تشرين الثاني الماضي ارتفع بمقدار 1.5 مليون برميل ليصل الى 92.7 مليون برميل في اليوم”، مبينة ان “تعافي الولايات المتحدة من اغلاق الحقول بعد الاعاصير وزيادة انتاج ليبيا وراء هذا الارتفاع”.

 

واضافت انه “من المتوقع ان يرتفع الانتاج النفطي مرة اخرى في كانون الاول من قبل اوبك+ مع زيادة حصتها 0.5 مليون في اليوم في كانون الثاني كما ان المنتجين من خارج منظمة اوبك سيزيدون ايضا انتاجهم بمقدار 400 الف برميل يوميا” .

 

وحذرت وكالة الطاقة الدولية من أن بدء حملات تطعيم للوقاية من فيروس كورونا هذا الشهر لن يعكس الدمار الذي لحق بالطلب العالمي على النفط سريعا.

 

واشارت الى ان حالة الحماس المفهومة التي صاحبت بدء حملات تطعيم تشرح جزئيا الأسعار الأعلى ولكن الأمر يحتاج شهورا لنصل إلى عدد كبير من الاشخاص المحصنين النشطين اقتصاديا ومن ثم نرى تأثيرا على الطلب على النفط”.

 

وتابع التقرير ” في الوقت ذاته، ستحل عطلة نهاية العام قريبا مع خطر تزايد حالات الإصابة بكوفيد-19 واحتمال فرض إجراءات عزل أشد”.