ماعلاقة الشفرة التي اختارها الملك تشارلز لحكمه باللاعب كرستيانو رونالدو؟

يس عراق: متابعة

أول ما تغير بعد وفاة الملكة إليزابيث الثانية، في بريطانيا ودول عدة كانت تعتبرها “رأس الدولة” كرمز متواتر، هي المعروفة باسم Royal Cypher أو “الشيفرة الملكية” الملخصة بحرفين اسم كل عهد ملكي، حيث يرمز ER لعهد الملكة الراحلة، ونراه على عملات ورقية ومعدنية ممهورة برسمها أو صورتها، كما على جوازات سفر وطوابع، حتى وصناديق بريد وهواتف منتشرة بالشوارع، وعلى كل مخصص للاستخدام الحكومي الرسمي، وغيره الكثير.

 

مع ذلك، فقلة من البريطانيين والمقيمين تعرف سر الحرفين ولم يرمزان، إلى أن رأينا الملك الجديد، تشارلز الثالث، يظهر أمس السبت عبر التلفزيونات وهو يوقع وثيقتي تنصيبه على العرش، وحول رقبته ربطة عنق عليها “بروش” من حرفين، هما لعشاق كرة القدم “ماركة مسجلة” للاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو، لأن CR اللذين اختارهما الملك تشارلز رمزا لعهده، هما أول حرفين من اسم اللاعب، وأحيانا نراهما CR7 حين يرتدي القميص 7 ويخوض به المباريات.

والغريب أن كثيرين من المبحرين بمواقع التواصل، خصوصا في دول لاتينية بعيدة، كتبوا أمس تعليقات ظنوا ان “البروش” بربطة عنق الملك الجديد، هدية قدمها له اللاعب Cristiano Ronaldo لمناسبة ما، لأنهم لم يفهموا كنسبة كبيرة من البريطانيين ما الذي أراده الملك من CR كرمز لعهده، كما لم يفهم الملايين قبلهم ER كرمز لعهد والدته الراحلة.

 

والذي اتضح بعد تناول الإعلام البريطاني لخبر وفاة الملكة وربطة عنق ابنها، أن E يشير إلى الحرف الأول من اسم Elizabeth فيما الحرف الثاني R هو الأول من كلمة Regina ومعناها ملكة باللاتيني، لا أن اسم الملكة الراحلة كان Elizabeth Regina وفق ما التبست الأمور على كثيرين بشأن ER الممهور بإذن منها حتى على بعض المنتجات التجارية، وكذلك الـCR، يشير الى الحرف الاول من الملك تشارلز والحرف الاول من كلمة Regina