ما سبب إصابة أطباء العراق بكورونا؟.. معلومات خطيرة تنشر لأول مرة وتحذيرات من انتشار الفيروس بالمستشفيات

يس عراق: بغداد

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأحد، معلومات تتحدث عن انتشار فيروس كورونا في بعض مستشفيات بغداد ومحافظات الوسط وجنوب العراق.

وقال لطيف الكشاوي وهو ناشط على مواقع التواصل الاجتماعي، إن “خطا فني جسيم يتسبب بانتشار فيروس كورونا بالعراق والمستشفيات التي بنتها الشركات اليابانية ذات ساحبات هواء وتبريد مشتركة بين الطوابق وباقي الأقسام والأجنحة في المستشفى (الأجنحة الادارية وأجنحة العمليات وأجنحة الرقود والاستشاريات وكذلك المختبرات والاشعة)”.

وأضاف أن “بعد انخفاض مستوى الحالات بعموم العراق ما السبب في ارتفاعها مجددا، السبب هو ادخال المصابين او المشتبه بهم الى هذه المستشفيات التي تعتمد نظام تدوير الهواء بين التبريد والساحبات وهذا ما يفسر إصابة الكوادر الطبية والتمريضية والصحية والادارية وغيرها وهناك مصابون لا يلامسون المرضى اطلاقا وعملهم يقتصر على الإدارة فقط تمت اصابتهم بفيروس كورونا كذلك هناك مصابون في اقسام العمليات هؤلاء كلهم غير ملامسين للمرضى”.

وتابع، “لذا علينا افراغ هذه المستشفيات فورا وتعفيرها وغلقها لمدة 72 ساعة بعد التعفير، علما ان عدد هذه المستشفيات هي 14 مستشفى تنتشر في الوسط والجنوب عدا المحافظات الشمالية”.

 

إصابات الأطباء

أعلنت نقابة الأطباء في العراق، يوم الأربعاء الماضي، عن إصابة 324 طبيبا ووفاة اثنين آخرين بفيروس كورونا منذ ظهوره في العراق.

وذكرت النقابة في بيان صحفي، أنها “رصدت إصابة 342 طبيبا، بينهم 124 طبيبة.

وأضافت أن “العاصمة بغداد هي الأكثر نسبة إصابات، بـ 170 إصابة، تليها محافظة البصرة بـ 37، ثم كربلاء بـ27”.

وأشارت النقابة إلى أن “أكبر نسب الإصابات للعناوين الوظيفية كانت في فئة (الأطباء) المقيمين الدوريين، حيث رصدنا 122 إصابة، تليها فئة المقيمين الأقدمين بـ 112 إصابة”.

وأكدت على أن “حالة عدد من الزملاء والزميلات تتراوح بين الشديدة والحرجة، ونتوقع ارتفاع عدد الإصابات في الأيام القادمة”.

أخر إحصائية إصابات في العراق

وكانت وزارة الصحة والبيئة، أعلنت أمس السبت، تسجيل 1180 اصابة جديدة و53 حالة وفاة بفيروس كورونا في عموم البلاد، بينها 68 اصابة في محافظة ذي قار.

وقالت الوزارة في بيان، إن “مختبرات وزارة الصحة والبيئة سجلت هذا اليوم ( 1180 ) إصابة في العراق موزعة كالتالي: بغداد / الرصافة   143، بغداد / الكرخ 246، مدينة الطب10، النجف الأشرف، 49، السليمانية82، أربيل 20، دهوك14، كربلاء43، كركوك47، ديالى39، واسط 138، البصرة 38، ميسان 102، الديوانية   24، ذي قار68، نينوى 3، صلاح الدين  16”.

صحيفة بريطانية تكشف

نقلت صحيفة “The Telegraph” البريطانية عن بيانات لعلماء في الحكومة أن أكثر من خمس المصابين بمرض “COVID-19” في بريطانيا انتقلت لهم العدوى داخل المستشفيات.

وذكر تقرير للصحفية أن العلماء يعتقدون أن انتشار العدوى داخل المستشفيات في ذروة تفشي فيروس كورونا المسبب لمرض “COVID-19” أدى إلى إصابة نحو 22% من المرضى الخاضعين للعلاج في المؤسسات الطبية كما أسفر عن نحو 11% من الوفيات.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه الاستنتاجات تم التوصل إليها تزامنا مع إصدار السلطات أوامر بضمان الالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي بين موظفي المستشفيات لمنعهم من الاحتشاد والتسبب بانتشار الفيروس.

وكشف تحقيق “The Telegraph” أن إدارة السلطات الصحية أصدرت إرشادات حول سبل ممارسة التباعد الاجتماعي في المستشفيات فقط في 18 مايو الماضي، أي بعد نحو شهرين من بدء فرض إجراءات العزل الصحي في المملكة المتحدة وسط تسارع انتشار الإصابات.

ويأتي نشر هذا التقرير في الوقت الذي ازدادت فيه مخاوف في البلاد من أن منشآت هيئة الصحة الوطنية في إنجلترا أصبحت بؤرا أساسية لعودة التفشي إلى المجتمعات البريطانية.

وتعتبر بريطانيا الدولة الـ5 عالميا من حيث عدد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا المستجد بـ292950 حالة، والـ3 من حيث حصيلة الوفيات بـ41481 حالة.