ما سبب غرق الباخرة الإيرانية في المياه العراقية؟.. مسؤول بحري يوّضح

يس عراق: متابعة

كشف المتحدث باسم البحريين العراقيين المهندس علي العقابي، اليوم الجمعة، عن أسباب غرق الباخرة الإيرانية، في مدخل خور عبدالله.

وقال العقابي للوكالة الرسمية، إن”حادث غرق السفينة الإيرانية (بهبهان) عرضي ووقع نتيجة الظروف الجوية القاهرة التي شهدتها المنطقة يوم أمس”، لافتاً إلى أن”الرياح كانت عالية جداً وهناك ارتفاع في كميات منسوب المياه ،ما أدى إلى غرق الباخرة”.

وأضاف أن”غرق السفينة بهذه الظروف أمر طبيعي ويحدث في جميع العالم وجميع الموانئ العالمية”، مبيناً أن”هذه المنطقة بعيدة عن مدخل ميناء أم قصر أو موانئ البصرة عن طريق الفاو وهي منطقة انتظار البواخر وأي باخرة مقبلة عن طريق شط العرب أو أم قصر تبقى في منطقة الانتظار إلى أن يتم حصولها على موافقات رسمية ،ويتم ترشيح شخص وهو الذي يقوم بإرشاد الباخرة في الدخول الى الموانئ ،وهذا عرف معمول به بكل موانئ العالم”.

وأشار العقابي إلى أن”قناة الملاحة مفتوحة أمام جميع البواخر والعراق يمتلك مرشدين بحريين لديهم كفاءات عالية ،وتم تدريبهم على أعلى المستويات ،وهذا الحادث لن يؤثر في حركة الملاحة في ميناء أم قصر”، مؤكداً أن”الشركة العامة لموانئ العراق وقيادة خفر السواحل البحرية المتواجدة في المنطقة طبقت المواثيق والمعاهدات بحذافيرها خلال تسلمها إشارة الاستغاثة من الباخرة المنكوبة وأسرعت بساحباتها الموجودة في المنطقة للإرشاد البحري لانقاذ الطاقم وتم انقاذ 5 أشخاص وكان هناك أحد أفراد الطاقم قد فقد حياته وهناك وشخص آخر مفقود ،وخفر السواحل ما زال يبحث عنه”.

وتابع أنه:” لانستطيع الجزم بأن الباخرة كانت محملة بشكل صحيح أو أن هناك خطأ في التحميل ،وسيتم تشكيل لجنة تحقيقية من الخبراء الفنيين لبيان أسباب غرقها”.

وكانت الشركة العامة للموانئ العراقية، قد أكدت اليوم الجمعة، أن حركة الملاحة البحرية لن تتأثر بسبب غرق سفينة إيرانية في مدخل خور عبد الله.

شاهد: اللحظات الاخيرة للباخرة الايرانية بهبان،، والنقل توضح إجراءاتها