متهم جديد ينضّم إلى قائمة “مسببي فيروس كورونا”.. بعد الخفافيش والثعبان ما قصة “آكل النمل” الحرشفي؟

يس عراق: بغداد

انضم متهم جديد إلى قائمة المتسببين بانتشار فايروس كورونا في الصين، ليكون 3 متهم كمصدر لانتشار الفايروس بعد الخفاش والثعابين.

وأعلن الباحثون الصينيون، اليوم الجمعة، أن آكل النمل الحرشفي، وهو حيوان من الثدييات يجري الاتجار به بطريقة غير مشروعة، بسبب حراشيفه ولحمه، يعد عائلا وسيطا محتملا لفيروس “كورونا” الجديد، بحسب “رويترز”.

وأفادت جامعة جنوب الصين الزراعية، التي قادت البحث في بيان بموقعها على الإنترنت بأن “هذا الاكتشاف الأخير سيكون ذا أهمية كبيرة للوقاية والسيطرة على منشأ الفيروس”.

وأشار الباحثون إلى أن آكل النمل الحرشفي يعد عائلا وسيطا محتملا لفيروس كورونا الذي أودى بحياة أكثر من 636 شخص في الصين، وإصابة نحو 31161 في العالم.

 

وكان العلماء كشفوا، في وقت سابق، عن مصدر فيروس كورونا الجديد القاتل، الذي تفشى في الصين، وسبب انتقاله للبشر، مؤكدين أنه انتقل إلى البشر من الثعابين التي تباع داخل سوق بمدينة ووهان الصينية.

ويعتقد العلماء في جامعة بكين أن فيروس كورونا الشبيه بالسارس يتكون من مزيج لفيروسين يؤثر أحدهما على الخفافيش والآخر فيروس كورونا مجهول، مشيرين إلى أن المادة الوراثية للفيروسين، أعيد تجميعها قبل أن تلتقط بروتين يسمح للفيروس بالارتباط بخلايا معينة، بما فيها خلايا البشر.

 

وأوضح العلماء أن طائر الخفاش هو المرجح الأول لأن يكون خلف كارثة انتشار الوباء في المدينة الصينية، وثم انتقاله إلى بلدان العالم.

 

آكل النمر الحرشفي

 

يعتبر آكل النمل الحرشفي أو البانغولين من الثدييات، ويتم الإتجار به بطريقة غير مشروعة بسبب حراشيفه ولحمه، وأظهرت دراسة حديثة أن تسلسل الجينوم لسلالة “فيروس” كورونا الجديد الذي تم عزله من حيوان البانغولين كان مطابقا بنسبة 99 في المئة لتلك الموجودة لدى المصابين، وفقا لوكالة الأنباء الصينية.

 

وصرح رئيس جامعة جنوب الصين الزراعية، ليو ياهونغ، قائلا إن فريق البحث قام بتحليل أكثر من 1000 عينة ميتاجينوم من الحيوانات البرية، ووجد أن البانغولين قد يكون مضيفا وسيطا.

 

وتابع ليو أن “النتائج أظهرت أن البانغولين مضيف وسيط محتمل لفيروس كورونا الجديد، مضيفا أن الدراسة ستدعم الوقاية من الوباء ومكافحته، كما ستوفر مرجعا علميا لسياسات الحيوانات البرية”.