متى تقل الحاجة والأهمية لارتداء الكمامة؟.. خبير يجيب

يس عراق: متابعة

عزا خبير طبي ضرورة ارتداء الكمامة بعد تلقي لقاحات كورونا إلى أنها لا تعطي وقاية من الإصابة بفيروس كورونا بنسبة 100بالمئة.

 

وقال استشاري الحساسية والمناعة أمجد الحداد، إنه ينبغي على الجميع الالتزام بارتداء الكمامة وغسل اليدين جيدا أو تعقيمها بالكحول، حتى بعد تلقي اللقاح.

 

وأوضح بأن من يحصل على اللقاح يظل عرضة للإصابة بفيروس كورونا بنسبة ما حتى بعد تلقي اللقاح، الأمر الذي يجعل ارتداء الكمامة ضروريا للوقاية من العدوى.

 

وأشار إلى أن الحاجة إلى ارتداء الكمامة سوف تتراجع بعد تلقي اللقاح، ولكن لن يحدث ذلك إلا بعد الوصول إلى ما يعرف باسم مناعة القطيع، لافتا إلى أن هذا يمكن أن يحدث بعد حصول 70 بالمئة تقريبا من المجتمع، على اللقاح لتقل بعدها أهمية ارتداء الكمامة.