مجدداً..الصين الأولى عالميا في صناعة السفن

 

قالت وزارة الصناعات وتكنولوجيا المعلومات الصينية إن بكين عادت لتتبوأ الصدارة من حيث حيازتها أكبر طلب في العالم على صناعة السفن بعد تأخر لمدة عامين لفائدة منافستها كوريا الجنوبية.

وتحقق الصين هذه المرتبة بالرغم من “تراجع الطلب على السفن في مختلف البلدان بشكل حاد” منذ عقود وفي ظل “التأثير المزدوج لوباء كوفيد-19 والركود الاقتصادي خلال عام 2020” على حد قول صحيفة “الشعب” الحكومية الصينية.

وحسب الأرقام الصادرة عن وزارة الصناعات وتكنولوجيا المعلومات فإن حصة الصين من الطلب العالمي على السفن خلال العام 2020 تقدر بـ 48,8 بالمائة، مقابل 41,4 بالمائة لكوريا الجنوبية، فيما تأتي اليابان في المرتبة الـ 3 عالميا بنسبة 7 بالمائة.

وأكدت “الشعب” أن “شركات بناء السفن الصينية (حققت) نتائج متميزة على مستوى إكمال عمليات البناء” رغم تداعيات أزمة كورونا الصحية.

وأوضحت أنه “تم تسليم أكبر سفينة حاويات في العالم، تعمل بالوقود المزدوج بسعة 23 ألف حاوية نمطية، في نهاية عام 2020 بجزيرة تشانغشينغ بشنغهاي، بعد نجاحها في اختبارات معقدة مثل تجارب الطاقة التقليدية وتجارب الغاز الطبيعي البحري المسال”. وهي “ثالث سفينة حاويات من نفس النوع تسلمها الصين خلال عام 2020”.