محاولة اغتيال فاشلة تطال نائباً في البرلمان.. وكتلته: لن يثنينا الفاسدون

بغداد: يس عراق

أدانت كتلة سائرون النيابية ،اليوم الجمعة، محاولة الاغتيال الفاشلة التي تعرض لها النائب محمد علي زيني عضو تحالف سائرون، مؤكدة بانها ماضية في مشروع الاصلاح ومحاربة الفساد مهما كانت التضحيات.

وذكر المتحدث الرسمي لكتلة سائرون النيابية النائب حمدالله الركابي في بيان تلقت “يس عراق” نسخة منه، ان “الكتلة النيابية لتحالف سائرون تدين محاولة الاغتيال الفاشلة التي تعرض لها النائب محمد علي زيني عضو تحالف سائرون”.

وأضاف البيان، انه “في الوقت الذي نعبر فيه عن استنكارنا الشديد لهذه المحاولة الاجرامية الجبانة، نؤكد استمرار تحالف سائرون في مشروعه الاصلاحي ومحاربة الفساد”.

ولفت إلى ان “هذه المحاولات المتكررة لن تثنينا عن المضي في اكمال المسيرة مهما كانت التضحيات”.

ودعا الركابي في الختام “الجهات الامنية الى فتح تحقيق فوري وعاجل لمعرفة الجناة وكشف الجهات التي تقف وراءهم، وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم العادل”.

وتعرض عضو تحالف سائرون ورئيس لجنة تقييم البرنامج الحكومي محمد علي زيني، أمس الخميس، الى محاولة اغتيال فاشلة في منطقة اللطيفية عند عودته من كربلاء الى بغداد وذلك بإطلاق عيارات نارية عديدة على عجلته الخاصة.